محكمة إسبانية تقضي بسجن 20 إسلاميا بتهمة الإرهاب
آخر تحديث: 2008/2/28 الساعة 05:09 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/28 الساعة 05:09 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/22 هـ

محكمة إسبانية تقضي بسجن 20 إسلاميا بتهمة الإرهاب

مجموعة من المتهمين الثلاثين أثناء جلسة محاكمة سابقة في مدريد (الفرنسية-أرشيف)

قضت المحكمة العليا الإسبانية بسجن 20 إسلاميا ما بين خمسة أعوام و14 عاما بعد إدانتهم بالانتماء لما يسمى "مجموعة إرهابية" ولكنها برأتهم من تهمة التخطيط لتفجير المحكمة ذاتها.

وفي أقسى حكم تصدره في تاريخها، قررت المحكمة العليا سجن المتهم الرئيسي المغربي عبد الرحمن طاهري المعروف بـ"محمد أشرف" بالسجن 14 عاما.

ولكن المحكمة قررت أيضا تبرئة المتهم المذكور و19 آخرين من تهمة التخطيط لتفجير مقر المحكمة العليا لعدم وجود أدلة تثبت ذلك.

وقالت المحكمة إن زعيم الخلية محمد أشرف فكر فعلا في مهاجمة المحكمة العليا بصفتها مكانا رمزيا لمكافحة الإرهاب، ولكن ذلك حسب المحكمة كان "خطة لم تتجاوز خيال" المخطط لها.

وبرأت المحكمة عشرة متهمين آخرين من تهم الإرهاب، حيث كان أفرج عنهم أصلا خلال شهر فبراير/شباط الحالي.

ووجه الادعاء الإسباني للمتهمين الـ30 عام 2007 تهما بالانتماء إلى خلية قريبة من القاعدة والتخطيط لهجمات في إسبانيا.

وقال الادعاء إن الخلية التي تم اعتقال أفرادها في عام 2004 خططت لاستهداف المحكمة العليا بتفجير شاحنة مفخخة بـ500 كلغ من المتفجرات في حرم المحكمة.

واعتقل المتهمون ومعظمهم من أصل مغاربي- في إطار عملية للشرطة بعد أشهر من هجمات مدريد في 11 مارس/آذار 2004 التي أدت لمقتل 191 قتيلا وجرح أكثر من 1800 وتبنتها خلية إسلامية باسم القاعدة.

المصدر : وكالات