رئيس قبرص يؤدي اليمين ويعين حكومة جديدة
آخر تحديث: 2008/2/28 الساعة 20:37 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/28 الساعة 20:37 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/22 هـ

رئيس قبرص يؤدي اليمين ويعين حكومة جديدة

آمال عودة المفاوضات حول أزمة قبرص تعززت بعد انتخاب خريستوفياس (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الرئيس الجديد للشطر اليوناني من جزيرة قبرص ديمتريس خريستوفياس عن تشكيل حكومة ائتلافية بعدما تسلم منصبه اليوم الخميس وأدى القسم أمام البرلمان.

وتتكون الحكومة الجديدة من 11 وزيرا ويشغل فيها المفوض الأوروبي لشؤون الصحة ماركوس كبريانو منصب وزير الخارجية. وقدم كبريانو استقالته من منصبه الأوروبي كي يتفرغ لمهمته الجديدة.

وقد تعززت آمال عودة المفاوضات حول توحيد جزيرة قبرص بعد انتخاب خريستوفياس الأحد الماضي، إذ صرح بأنه يريد استئناف المحادثات مع القبارصة الأتراك من خلال عملية تشرف عليها الأمم المتحدة.

وأكد في تصريحات بعد إعلان فوزه الأحد أنه سيعمل على "إعادة توحيد الشعب القبرصي"، مضيفا "أمد يد الصداقة إلى القبارصة الأتراك وإلى زعمائهم".

وأعلن الرئيس الجديد الاثنين الماضي أنه اتصل بالأمم المتحدة من أجل عقد لقاء لاستئناف المحادثات حول إعادة توحيد الجزيرة.

وقال خريستوفياس "لقد اتصلت بممثل الأمم المتحدة بالفعل، والخطوة الأولى ستكون عقد اجتماع غير عادي بزعيم القبارصة الأتراك محمد علي طلعت".

وعلى الجانب الآخر من الجزيرة صرح مستشار للزعيم القبرصي التركي في وقت سابق بأن طلعت "هنأ خريستوفياس واتفق معه على الالتقاء".

وقسمت قبرص منذ العام 1974 بين القبارصة اليونانيين -وشطرهم هو الذي انضم إلى الاتحاد الأوروبي- والقبارصة الأتراك في جمهورية شمال قبرص التركية التي لا تعترف بها سوى تركيا.

وأسقط القبارصة اليونانيون خطة إعادة توحيد الجزيرة التي اقترحتها الأمم المتحدة في العام 2004 وانضموا للاتحاد الأوروبي بعدها بفترة قصيرة.

وتمثل قضية إعادة التوحيد مسألة مهمة لمساعي تركيا للانضمام للاتحاد الأوروبي، وتقول حكومة القبارصة اليونانيين إنها يمكن أن تمنع عضوية تركيا ما دامت الجزيرة مقسمة.

المصدر : وكالات