أفادت معظم الصحف البريطانية أن مناطق شاسعة من لندن إلى مانشستر أصابتها هزات أرضية قبيل الساعة الواحدة صباح اليوم عندما دمدم زلزال قوته 4.7 درجات بمقياس ريختر في أرجاء البلد لعدة ثوان.
 
وأشارت الصحف إلى تقارير عن انقطاعات في التيار الكهربائي في بعض المدن والمباني التي أصابتها الهزات وهرع الناس إلى الشوارع خشية سقوط المباني عليهم، لكن لم تسجل أي إصابات.
 
ووفقا لتقرير جيولوجي أميركي، فقد ضرب الزلزال الساعة 12:56 ليلا على عمق عشرة كيلومترات وكان مركزه على مسافة 205 كلم شمال لندن و45 كلم جنوب كينغستون بالقرب من هل وأماكن أخرى متفرقة.
 
وقالت امرأة من مانشستر إن الهزة الأرضية أفزعتها من النوم وشعرت باهتزاز غرفتها لنحو 20 ثانية، وقال آخر من بيدفوردشاير إن منزله ارتج كله وهرع هو وأسرته إلى الخارج.
 
الجدير بالذكر أن وست ميدلاند ضربها زلزال مماثل عام 2002 في منطقة ددلي وكانت قوته خمس درجات وسبب أضرارا بالمنازل، كما أن زلزالا آخر ضرب المملكة المتحدة كانت قوته 2.9 درجات في ويلز في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

المصدر : الصحافة البريطانية