النائب الهولندي المتطرف غيرت فايلدرس يستعد لفيلم جديد مسيء للإسلام (الفرنسية-أرشيف)

أدانت الخارجية المصرية ما وصفتها بالهجمات غير المبررة التي يشنها ساسة أوروبيون على الإسلام، بينما تواصلت الاحتجاجات في عدد من الدول العربية والإسلامية على إعادة صحف دانماركية نشر الرسوم المسيئة لرسول الله محمد صلى الله عليه وسلم.

وفي تحذير أطلقه من امتداد الإساءات الأوروبية للإسلام إلى دول أوروبية قال المتحدث باسم الخارجية المصرية إن القاهرة تراقب عن كثب خططا لبث فيلم سينمائي يتضمن إساءات للقرآن الكريم في التلفزيون الهولندي.

وكان المسؤول المصري بذلك يشير إلى إعلان النائب المتطرف بالبرلمان الهولندي وزعيم حزب الحرية غيرت فايلدرس أنه يعد فيلما جديدا مناهضا للإسلام وقال إنه سيثبت فيه أن القرآن "كتاب رهيب وفاشي".

يذكر أن فايلدرس يعيش تحت حماية الشرطة منذ اغتيال المخرج ثيو فان غوخ في أمستردام في نوفمبر/ تشرين الثاني 2004 طعنا بسكين وذلك بعد إخراجه فيلما يندد بما يراه قمعا للنساء في الدول الإسلامية.

أطفال بغزة يحرقون أعلام الدانمارك وإسرائيل وأميركا (الفرنسية)
دعوة واحتجاجات

من ناحية ثانية دعا الشيخ يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، في خطبة الجمعة بالدوحة إلى الاستمرار في مقاطعة البضائع الدانماركية احتجاجا على نشر 17 صحيفة رسوما كاريكاتورية تسيء إلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

يأتي ذلك فيما استمرت الاحتجاجات في العالم العربي والإسلامي على الإساءات الدانماركية للإسلام.

ففي الخرطوم تظاهر مئات الطلبة من حزب المؤتمر الوطني الحاكم مطالبين بقطع العلاقات الدبلوماسية مع كوبنهاغن ومقاطعة منتجاتها.

وفي قطاع غزة تظاهر زهاء 200 طفل فلسطيني في مدينة رفح, مطالبين الصحف الدانماركية بالاعتذار بعد نشر تلك الرسوم المسيئة.

كما تظاهر آلاف الباكستانيين في عدة مدن وأحرقوا الأعلام الدانماركية, مطالبين بقطع العلاقات الدبلوماسية مع الدانمارك. كما أحرق المتظاهرون دمية تمثل رسام الكاريكاتير الدانماركي.

وفي وقت سابق تجمع ما يقرب من 200 شخص أمام السفارة الدانماركية في العاصمة الإندونيسية جاكرتا احتجاجا على إعادة نشر الرسوم المسيئة.

المصدر : الجزيرة + وكالات