أوغندا توقع هدنة دائمة مع متمردي جيش الرب
آخر تحديث: 2008/2/24 الساعة 02:00 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/24 الساعة 02:00 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/18 هـ

أوغندا توقع هدنة دائمة مع متمردي جيش الرب

الاتفاق يمهد لتسوية نهائية للنزاع الذي استمر عقدين (الفرنسية-أرشيف)

وقعت الحكومة الأوغندية وحركة جيش الرب للمقاومة المتمردة السبت اتفاقا دائما لوقف لإطلاق النار في خطوة كبيرة نحو تسوية نهائية لواحدة من أطول الحروب في أفريقيا.

وقال المتحدث باسم الوفد الحكومي كريس ماغيزي بعد توقيع الاتفاق في جوبا عاصمة جنوب السودان، إن الذي تحقق إنجاز جديد كبير في مباحثات السلام.

وأضاف أن هذا الاتفاق يشكل مرحلة ومنعطفا مهمين ودليلا على تصميم الجانبين على العمل سريعا لتوقيع الاتفاق النهائي.

وينص اتفاق وقف إطلاق النار -الذي أقر رسميا وقف العمليات العسكرية المتفق عليه في منتصف عام 2006- على إقامة منطقة عازلة تمتد مسافة عشرة كيلومترات حول المنطقة التي يتجمع فيها جيش الرب للمقاومة وتحرسها قوات من جنوب السودان.

وبعد التوصل لهذه الهدنة الدائمة يتعين على الجانبين التوصل إلى اتفاق حول الشق الخامس والأخير في مفاوضاتهما الذي يعالج مسألة نزع السلاح وتسريح القوات ودمج مقاتلي جيش الرب للمقاومة في صفوف الجيش الرسمي.

ويفترض التوقيع على هذا الشق الأسبوع المقبل إذا سارت الأمور على النحو المقرر مما يفتح المجال أمام توقيع اتفاق سلام شامل حسب ما أعلنه مصدر رسمي طلب عدم كشف اسمه.

ومازال مصير زعيم جيش الرب جوزيف كوني غامضا، وهو مطلوب من قبل المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، لكن الجانبين اتفقا الأسبوع الماضي على أن الجرائم الخطيرة التي ارتكبت خلال الحرب سيتم التعامل معها داخليا.

وأدت الحرب بين الطرفين منذ عام 1986 إلى تدمير شمال أوغندا ومقتل عشرات الآلاف من الأشخاص وتشريد ما يقارب مليونين آخرين، وتميزت باستخدام المتمردين لأساليب وحشية منها بتر أطراف ضحاياهم.

المصدر : وكالات