ستة قتلى و16 جريحا بإطلاق نار في جامعة بأميركا
آخر تحديث: 2008/2/15 الساعة 11:21 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/15 الساعة 11:21 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/9 هـ

ستة قتلى و16 جريحا بإطلاق نار في جامعة بأميركا

آثار عملية إطلاق النار شهدتها جامعة قرب مدينة شيكاغو الأميركية (الفرنسية)

لقي خمسة أشخاص مصرعهم وأصيب 16 آخرون بجروح عندما أطلق شاب النار بحرم جامعي مكتظ بالطلبة قرب مدينة شيكاغو بولاية إيلينوي قبل أن ينتحر، في أحدث حلقة من سلسلة عمليات مماثلة في الولايات المتحدة.

وأوضح رئيس جامعة نورثرن إيلينوي جون بيترز في مؤتمر صحفي أن إطلاق النار جرى أمس الخميس أثناء درس للجيولوجيا في أحد مدرجات الجامعة، وتحدث شهود عيان عن إطلاق نار قصير جدا وسريع جدا انتهى بانتحار القاتل.

وقالت الشرطة وشهود عيان إن الشاب الذي أطلق النار هو طالب سابق في كلية علم الاجتماع في الجامعة نفسها اقتحم قاعة الدرس وهو يحمل مسدسين وبندقية حيث كان 100 طالب يتابعون درسا وبدأ إطلاق النار.

وقالت إحدى الطالبات إن الشاب أخذ يطلق النار على الجميع بعد أن صعد بهدوء على المنصة أمام الجميع ومعه بندقية كبيرة جدا تبدو مثل اللعبة.

وحسب الشرطة لم يستغرق إطلاق النار أكثر من بضع ثوان، لكنها لم تعرف بعد دوافع مطلق النار ولا ما إذا كان عمله مرتبطا بعيد الحب الذي صادف أمس الخميس.

وجراء ذلك قتل أربعة أشخاص فورا بينهم مطلق النار بينما توفي آخران متأثرين بجروحهما في المستشفى، وبين القتلى أربع شابات. وأصيب في العملية طلاب وأستاذ الجيولوجيا الذي كان يلقي محاضرته، وبين الجرحى الـ16 اثنان في حالة حرجة.

وقالت مصادر طبية إن كل الجروح ناجمة عن الرصاص وبعض الجرحى أصيبوا في الرأس والصدر. وفي أعقاب العملية أعلنت حالة الطوارئ في الجامعة عبر توجيه رسائل هاتفية وإلكترونية إلى كل الطلاب لدعوتهم إلى البقاء بعيدين عن المكان.

وفي تدابير أمنية أخرى قررت إدارة الجامعة إغلاق أبوابها حتى إشعار آخر أمام أكثر من 25 ألف طالب بينهم حوالي 900 أجنبي ونحو 1280 أستاذا.

وتشهد البلاد حوادث مماثلة باستمرار، ووقع أكثرها دموية في أبريل/ نيسان الماضي عندما أطلق طالب بجامعة فيرجينيا تك (فيرجينيا الشرقية) النار في سكن جامعي وقاعات في حرم الجامعة ما أسفر عن سقوط 32 شخصا.

المصدر : وكالات