صربيا تعتبر استقلال كوسوفو باطلا وواشنطن تدعمه
آخر تحديث: 2008/2/15 الساعة 01:07 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/15 الساعة 01:07 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/9 هـ

صربيا تعتبر استقلال كوسوفو باطلا وواشنطن تدعمه

قادة كوسوفو يستعدون لإعلان استقلال الإقليم عن صربيا في غضون أيام (الفرنسية-أرشيف)

اعتبرت حكومة صربيا أن أي إعلان أحادي الجانب لاستقلال إقليم كوسوفو غير قانوني في حين جددت الولايات المتحدة دعمها لسعي الإقليم ذي الأغلبية الألبانية إلى الاستقلال.

وقد تبنت الحكومة الصربية اليوم قرارا يعتبر إقدام القادة الألبان لكوسوفو على إعلان الاستقلال بشكل أحادي باطلا وغير قانوني.

تأتي تلك الخطوة في وقت يستعد فيه قادة الإقليم لإعلان الاستقلال وترجح عدة مصادر أن يتم ذلك يوم الأحد المقبل، قبيل اجتماع الاثنين لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الذي يأمل إظهار إجماع نسبي حول الاعتراف بهذا الاستقلال.

وقال رئيس وزراء كوسوفو هاشم تاتشي قبل أيام إن حوالي 100 دولة مستعدة للاعتراف باستقلال الإقليم الخاضع منذ 1999 لإشراف الأمم المتحدة.



مجلس الأمن يبحث اليوم الوضع في كوسوفو بطلب من صربيا وروسيا (الفرنسية-أرشيف)
دعم واجتماع
وقد أكدت الولايات المتحدة اليوم مجددا دعمها لإقليم كوسوفو في سعيه إلى الاستقلال عن بلغراد لكنها مدت يدها في الوقت نفسه إلى صربيا مقترحة آفاقا للتعاون في هذه المرحلة "الصعبة جدا" على الصرب.

وذكرت المتحدثة باسم البيت الأبيض دانا بيرينو أن الرئيس جورج بوش دعم الموقف الذي يؤكد قدرة الكوسوفيين على التقدم وأنه يجب دعمهم من قبل الأسرة الدولية في سعيهم إلى الاستقلال.

وجددت الولايات موقفها الداعم لاستقلال كوسوفو وقالت إنه ثابت وذلك قبل اجتماع طارئ ومغلق سيعقده مجلس الأمن الدولي اليوم بطلب من روسيا وصربيا لمناقشة هذه المسألة بحضور وزير الخارجية الصربي.

وترى موسكو مثل بلغراد أن استقلالا للإقليم سيشكل انتهاكا لقرار اعتمده مجلس الأمن الدولي عام 1999 في نهاية الحرب بين الصرب والألبان في كوسوفو يمنح الإقليم "حكما ذاتيا واسعا"، وحذرت مرارا من تداعياته السلبية على الأمن الإقليمي.

المصدر : وكالات