توقيف جندي أميركي واتهامه باغتصاب طفلة يابانية
آخر تحديث: 2008/2/11 الساعة 09:38 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/11 الساعة 09:38 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/5 هـ

توقيف جندي أميركي واتهامه باغتصاب طفلة يابانية

قاعدة جوية أميركية في مدينة أيواكوني في محافظة ياماغوشي (الفرنسية-أرشيف)
أوقفت الشرطة اليابانية جندي مشاة أميركا ووجهت له تهمة اغتصاب طفلة في الرابعة عشرة مساء أمس في محافظة أوكيناوا الجنوبية.
 
وحسب مصدر شرطة اغتصب تايرون لوثر هادنوت (38 عاما) الذي يعمل في قاعدة فوتينما الجوية التلميذة في سياراته, لكن الجندي الأميركي نفى التهمة, وقال فقط إنه حاول تقبيل الضحية التي التقاها قبل ساعتين من الحادث وسط المدينة وعرض عليها الذهاب إلى بيته.
 
واكتفت مشاة البحرية الأميركية في اليابان بالقول إنها تتعاون مع التحقيق في الحادث الذي وصفه حاكم أوكيناوا هيروكازو ناكايما بـ"جريمة خطيرة لا يجب أن تغتفر".
 
وأبلغت خارجية اليابان دبلوماسيا في السفارة الأميركية بأنه إذا تبين أن الجريمة نفذها أحد أفراد الجيش الأميركي فسيكون أمرا مؤسفا للغاية, وحثت القوات الأميركية على الحفاظ على الانضباط في صفوفها حتى لا يتكرر الحادث.
 
وكان ثلاثة أميركيين أدينوا باغتصاب طفلة في الثانية عشرة عام 1995 وحكم على كل واحد منهم ست سنوات ونصفا إلى سبع سنوات سجنا, وهو حادث أثار احتجاجات واسعة تضاف إلى احتجاجات أخرى على الضوضاء والحوادث التي تتسبب فيها القواعد الأميركية في اليابان التي تؤوي 50 ألف جندي.
 
ويأتي الحادث في وقت تحاول فيه الحكومة اليابانية إقناع سكان أوكيناوا بقبول خطة لنقل قاعدة فوتينما للمشاة من مدينة غينووان في وسط المحافظة إلى مدينة ناغو الساحلية.
المصدر : وكالات