هناك نحو 20 ألف سلاح نووي في جميع أنحاء العالم (الفرنسية-أرشيف)
 
أعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي مقترحات للاتحاد بشأن إجراءات جديدة لمنع انتشار الأسلحة النووية وإحياء الجهود الدولية الرامية إلى ذلك.
 
وقال ساركوزي في رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أمس الاثنين إن الاتحاد المكون من 27 دولة اقترح سلسلة مبادرات في اجتماعات الجمعية العامة للمنظمة الدولية هذا العام تهدف إلى تعزيز قضية نزع السلاح النووي.
 
وأشارت الرسالة المؤرخة بتاريخ الخامس من ديسمبر/كانون الأول إلى الدور الهام للأمم المتحدة الذي يجب أن تلعبه في المناقشات بشأن نزع السلاح، مؤكدا أن أوروبا تريد أن تلعب دورا هاما.
 
وأوضح ساركوزي التدابير التي يقترحها الاتحاد وهي البدء بلا تأخير وبلا شروط مسبقة في إجراء مفاوضات بشأن معاهدة تحظر إنتاج المواد الانشطارية من أجل الأسلحة النووية، إضافة إلى تنفيذ حظر فوري على إنتاج هذه المواد.
 
وتشمل المقترحات أيضا -بحسب ساركوزي- بدء مشاورات بشأن معاهدة تحظر صواريخ أرض/أرض القصيرة والمتوسطة المدى، وهو الحظر الذي يمكن أن يؤثر على البرنامج الصاروخي المتقدم لإيران وهو سبب آخر للنزاع بينها وبين الغرب.
 

"
اقرأ أيضا:

البرنامج النووي الإيراني

البرنامج النووي الإسرائيلي
"

وذكرت صحيفة لوفيغارو الفرنسية التي حصلت على نسخة من الرسالة قبل نشرها في طبعتها يوم الاثنين أن الفقرة الخاصة بالصواريخ تستهدف إيران.
 
وأضافت الصحيفة أنه برغم أن رسالة ساركوزي عن نزع السلاح ليست موجهة خصيصا إلى البرنامج النووي الإيراني فإن الخطر الذي تشكله طهران يظهر بين السطور في بعض الجوانب حسب تعبيرها.
 
وقد فرض مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة عدة جولات من العقوبات على إيران لتقاعسها عن الكف عن تخصيب اليورانيوم وهي عملية قد تنتج وقودا لمحطات الطاقة أو لصنع قنابل ذرية باستخدام يورانيوم أعلى تخصيبا.
 
ومن بين الإجراءات المقترحة الأخرى في رسالة ساركوزي التصديق العالمي على معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية وتفكيك مواقع اختبارات القنابل النووية التي مازالت باقية.    
 
يشار إلى أن هناك نحو 20 ألف سلاح نووي في جميع أنحاء العالم. والدول المالكة لها هي: الولايات المتحدة، وروسيا، وبريطانيا، وفرنسا، والصين، والهند، وباكستان، وكوريا الشمالية. ويعتقد على نطاق واسع أن إسرائيل تمتلك أسلحة نووية، ولكنها لا تؤكد ولا تنفي ذلك متبعة سياسة الغموض.


المصدر : وكالات