رئيس حزب رابطة الشمال روبرتو ماروني اعتبر المساجد سببا لما سماه الإرهاب   (رويترز-أرشيف)
أعلن حزب رابطة الشمال الإيطالي أنه يسعى لفرض حظر على بناء مساجد جديدة في إيطاليا, بسبب مخاوف من وقوع ما سماها هجمات إرهابية.

ونقلت صحيفة لاستامبا الإيطالية عن رئيس الحزب -وهو أيضا وزير الداخلية- روبرتو ماروني، أن التحرك على هذا الصعيد جاء بعد اعتقال مشتبه فيهما في ميلانو يعتقد أنهما مغربيان اتهما بالتخطيط لتفجيرات.

واعتبر ماروني أن اعتقال الشخصين يؤشر على ترسخ ما سماه "الإرهاب الإسلامي". كما رأى ماروني الذي قدم طلبا إلى البرلمان بهذا الصدد أنه من الصعب التفريق بين دور للعبادة وأخرى تستخدم لتمويل ما سماه الإرهاب والتخطيط لهجمات.

ومن جهته أشار رئيس المجموعة البرلمانية لرابطة الشمال في مجلس الشيوخ الإيطالي روبرتو كوتا إلى عدم وجود قوانين بشأن التعامل مع المساجد التي قال إنها في تزايد مستمر.

وفي المقابل شدد رئيس اتحاد مسلمي إيطاليا عز الدين الزير على أن المساجد أماكن للتجمع ونشر السلام, وقال إنها تسهل عمل قوات الأمن.

يذكر أن نحو 1.2 مليون مسلم يعيشون في إيطاليا, التي يوجد بها نحو 258 مسجدا و628 جمعية إسلامية, طبقا لإحصاءات نشرتها صحف إيطالية.

يشار إلى أن حزب رابطة الشمال المناهض للمهاجرين يشارك في ائتلاف حكومي يتزعمه سلفيو بيرلسكوني منذ انتخابات أبريل/نيسان الماضي, حيث يتمتع بأغلبية كافية في البرلمان لتمرير قرار الحظر.

المصدر : الفرنسية