شافيز يثني على روسيا في نهاية مناورات مشتركة
آخر تحديث: 2008/12/3 الساعة 22:12 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/12/3 الساعة 22:12 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/6 هـ

شافيز يثني على روسيا في نهاية مناورات مشتركة

نيران مدمرة روسية في مياه فنزويلا أثناء المناورات (الأوروبية)

أثنى الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز على ما سماه إعلاء روسيا مكانتها في قارة أميركا الجنوبية، مؤكدا أن التدريبات الروسية الفنزويلية ليس القصد منها استفزاز الولايات المتحدة ولا أي دولة أخرى.

وكانت السفن الحربية الروسية والفنزويلية قد أنهت تدريبات عسكرية هي الأولى من نوعها للبحرية الروسية في البحر الكاريبي منذ انتهاء الحرب الباردة.

واشتملت المناورات البحرية التي انتهت يوم الاثنين على تدريبات في الدفاع الجوي وغرف عمليات مشتركة هدفت إلى التصدي لسفن معادية.

وتتوج هذه المناورات، التي نحت لها البلدان مسمى يؤرخ لها ويمزج بين اسميهما "VenRus2008"، العلاقة المتميز التي جعلت روسيا أهم مورد للسلاح لفنزويلا.

طائرة سوخوي روسية الصنع تقلع من سفينة أثناء المناورات (الأوروبية)
أهمية المناورات
ويرجح بعض المراقبين أن الأهمية التي توليها روسيا لهذه المناورات لها علاقة بالنفوذ الأميركي في دول الاتحاد السوفياتي السابق، خاصة أن الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف زار فنزويلا قبيلها.

غير أن الولايات المتحدة كانت قد قللت من شأن هذه المناورات قبل بدئها، وقالت وزيرة خارجيتها كوندوليزا رايس إن اقتراب عدة سفن سوفيتية لن يغير من موازين القوة.

وقال التلفزيون الرسمي الفنزويلي أثناء عرضه صور المناورات إن السفن السوفياتية ستغادر المياه الفنزويلية يوم الثلاثاء كآخر موعد.

وتجدر الإشارة إلى أن فنزويلا التي تجاهر بعداء الولايات المتحدة قد توجهت إلى روسيا كمصدر بديل للسلاح الأميركي.

وبلغت تجارة السلاح بين البلدين 4.4 مليارات دولار خلال السنوات الثلاث الأخيرة حصلت بموجبها فنزويلا على 24 طائرة "سوخوي 30" و50 طائرة عمودية، بالإضافة إلى مائة ألف مدفع من نوع كلاشنيكوف.

المصدر : الجزيرة + وكالات