رئيسة الوزراء السابقة حسينة واجد تدلي بصوتها في مركز انتخابي بالعاصمة دكا (الفرنسية)

بدأ الناخبون في بنغلاديش بالإدلاء بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية التي تعد الأولى منذ سبع سنوات وبعد عامين من سيطرة حكومة يدعمها الجيش على مقاليد الحكم بالبلاد.
 
وساد هدوء الساعات الأولى للتصويت وسط إقبال جماهيري كبير وانتظر مئات الناخبين في طوابير للإدلاء بأصواتهم عند بعض مراكز الاقتراع.
 
وفي نقاط انتخابية في العاصمة دكا بدأ الناس يصطفون قبل أكثر من ساعة من بدء عمليات التصويت.
 
ويراقب الانتخابات نحو مائتي ألف مراقب محلي وألفي مراقب أجنبي يرابطون في مراكز الاقتراع للتأكد من الإجراءات.
 
وتجرى الانتخابات التي يشارك فيها نحو 81 مليون ناخب وسط إجراءات أمنية مشددة، واعتقلت السلطات 25 شخصا شمالي البلاد بتهم محاولة شراء أصوات لصالح مرشحين.
 
ومن أبرز المرشحين للانتخابات رئيستا الوزراء السابقتان خالدة ضياء المنتمية لحزب بنغلاديش الوطني، والشيخة حسينة واجد من رابطة عوامي.
 
ويقول معظم المراقبين إن تحالفا ترأسه واجد سيتقدم في الانتخابات، بينما يتوقع آخرون ألا تتمكن هي أو منافستها من تحقيق أغلبية.
 
ويدلي لأول مرة مائتان وخمسون ألف شخص ناطقون بالأردو بعد صدور حكم قضائي بمنحهم الجنسية البنغالية، وكانت هذه الأقلية محرومة من التصويت منذ استقلال البلاد عن باكستان عام 1971.

المصدر : وكالات