آلاف الباكستانيين يستعدون لتخليد ذكرى اغتيال بوتو (الفرنسية)

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم بمناسبة الذكرى الأولى لاغتيال رئيسة الوزراء السابقة بينظير بوتو عن الأمل في إنشاء لجنة تحقيق مستقلة للكشف عن ملابسات الحادث.
 
وأشار بيان للمنظمة الدولية أن بان "متفائل بإمكانية إنشاء اللجنة في القريب العاجل"، مؤكدا في الوقت نفسه التزامه إزاء الشعب والحكومة الباكستانية "بالمساهمة في البحث عن الحقيقة والعدالة".
 
وأشار إلى أنه بناء على طلب من إسلام آباد، فإن المجتمع الدولي أجرى مشاورات مع السلطات الباكستانية "لتحديد طبيعة اللجنة ونطاق ولايتها وطرق إنشائها".
 
وكانت الحكومة والأمم المتحدة توصلا في يوليو/ تموز الماضي إلى اتفاق تساعد بموجبه المنظمة الأممية في إنشاء لجنة مستقلة للتحقيق في حادث الاغتيال.
 
وكانت بوتو اغتيلت يوم 27 ديسمبر/ كانون الأول 2007 في عملية انتحارية أثناء تجمع انتخابي في راولبندي قرب إسلام آباد, وأنحت الحكومة السابقة والاستخبارات الأميركية باللائمة على بيت الله مسحود من طالبان باكستان التي تتمركز في الشمال الغربي للبلاد.
 
تخليد الذكرى
وبمناسبة الذكرى الأولى لمقتل بوتو تجمع اليوم آلاف الباكستانيين بالقرب من الضريح الذي يحتضن قبرها بقرية غارهي خودا باخش جنوب باكستان.
 
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدث باسم حزب الشعب الباكستاني إجاز دوراني قوله إن أكثر من 35 ألفا وصلوا صباح اليوم إلى القرية حيث من المنتظر أن ينظم غدا مهرجان ضخم لتخليد الذكرى.
 
وذكرت مصادر من الحزب أن السلطات عبأت نحو 8000 شرطي وعناصر من القوات شبه العسكرية إضافة إلى متطوعي الحزب للسهر على الأمن خلال هذه المناسبة.

المصدر : الفرنسية