أربع سفن حربية و12 من فنزويلا تشارك في التدريبات بالبحر الكاريبي (الجزيرة-أرشيف)

بدأت سفن بحرية فنزويلية وروسية تدريبات مشتركة في المياه الإقليمية لفنزويلا في البحر الكاريبي.
 
وتعد التدريبات التي تستمر ثلاثة أيام الأولى لأسطول حربي روسي في أميركا اللاتينية منذ انتهاء الحرب الباردة.
 
وتشارك في المناورات التي أطلق عليها "فينروس 2008" نحو 1600 جندي روسي و700 فنزويلي على أربع سفن حربية روسية و12 سفينة من الدولة المضيفة.
 
وتشمل العملية تدريبات ملاحة واتصالات وعمليات إنقاذ دفاع جوي.
 
وقال مصدر عسكري لوكالة الصحافة الفرنسية إن سفنا روسية تتقدمها حاملة الصواريخ النووية الروسية بيوتر فيليكي غادرت فجرا ميناء لاغويرا شمال العاصمة الفنزويلية كراكاس.
 
ولم تحدد الجهة التي تقصدهها السفن لأسباب أمنية، وفق ما صرح به مسؤول بحري روسي، مشيرا إلى أن التدريبات تهدف لتبادل الخبرات في مجال مكافحة الإرهاب وتجارة المخدرات.
 
وتأتي المناورات العسكرية بعد زيارة قام بها الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف إلى كراكاس الأسبوع الماضي صرح خلالها بأن التعاون العسكري مع فنزويلا "لا يستهدف أحدا" وأنه قائم على أساس الشراكة.
 
كما نفى الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز الذي يعد من أشد معارضي السياسة الأميركية في المنطقة بأن المناورات "ليست استفزازا".

المصدر : الفرنسية