توصية لوزارة الخارجية الأميركية بالبحث عن بديل لبلاك ووتر
آخر تحديث: 2008/12/18 الساعة 15:40 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/12/18 الساعة 15:40 (مكة المكرمة) الموافق 1429/12/21 هـ

توصية لوزارة الخارجية الأميركية بالبحث عن بديل لبلاك ووتر

شركة بلاك ووتر تعد أكبر شركات الخدمات الأمنية المتعاقدة في العراق (الفرنسية-أرشيف)

أشار تقرير داخلي لوزارة الخارجية الأميركية إلى أن شركة بلاك ووتر الأمنية، التي تقوم بحماية الدبلوماسيين الأميركيين في العراق، قد تفقد ترخيصها للعمل هناك، وأوصاها بالتحضير لطرق بديلة لحماية دبلوماسييها.
 
وبحسب مسؤولين أميركيين فإن التقرير الذي أعده المفتش العام بوزارة الخارجية يرى أن الوزارة تواجه "تحديات كثيرة" في التعامل مع الوضع الأمني في العراق، بما فيها احتمالية منع بلاك ووتر من العمل هناك، الأمر الذي يضطرها عندئذ للبحث عن ترتيبات أمنية أخرى.
 
وقال مسؤول مطلع على التقريرالذي يحمل صفة "حساس ولكن غير سري"، إن التقرير أوصى أول الأمر وزارة الخارجية بعدم تجديد عقد الشركة الذي ينتهي العام القادم، إلا أن هذه اللغة تحديداً لم تذكر في الوثائق النهائية.
 
وأضاف المسؤول -الذي رفض الكشف عن اسمه لأن التقرير لم يصرح بكشفه للعموم بعد- أنه لن يتم إدراج مثل هذه التوصية إلا بعد استكمال التحقيقات في قضية مقتل 17 مدنياً عراقياً على يد حراس من شركة بلاك ووتر في بغداد منتصف سبتمبر/أيلول 2007.
 
وقد وجهت الاتهامات في الثامن من ديسمبر/كانون الأول إلى خمسة رجال أمن من الشركة في تلك القضية إلا أنه لم يتم توريطها بشكل مباشر، وهي تجادل بأن حراسها تصرفوا بشكل قانوني ودفاعا عن النفس بعد أن تعرض موكبهم لإطلاق النار.
 
ولم تعلق الوزارة على الفور على التقرير، إلا أن المتحدث باسم الوزارة روبرت وود قال إن المسؤولين يدرسون ما إذا "كان مواصلة استخدام بلاك ووتر في العراق يتماشى مع أهداف وغايات الحكومة الأميركية".
 
ولم يتضح كيف ستقوم وزارة الخارجية الأميركية باستبدال شركة بلاك ووتر، حيث أنها تعتمد بشكل كبير على المتعاقدين من القطاع الخاص لحماية دبلوماسييها في العراق، على اعتبار أنه ليس لدى قسم الأمن التابع للوزارة القوة البشرية أو المعدات اللازمة لتولي هذا الأمر.
 
وسيترك قرار كيفية حماية الدبلوماسيين الأميركيين في العراق بيد إدارة الرئيس المنتخب باراك أوباما والتي ستكون باشرت مهامها عندما ينتهي عقد شركة بلاك ووتر -التي تعد أكبر شركة أمن متعاقدة في العراق- في السابع من مايو/أيار المقبل.
المصدر : وكالات