مقتل 20 جنديا بأفغانستان والتحالف ينفي قتله مدنيين
آخر تحديث: 2008/11/7 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/7 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/10 هـ

مقتل 20 جنديا بأفغانستان والتحالف ينفي قتله مدنيين

القرويون قالوا إن القوات الأميركية استهدفت مدنيين وقتلت نحو أربعين في عرس (الفرنسية)

أعلنت حركة طالبان مقتل عشرين جنديا أفغانيا وأجنبيا في تفجير انتحاري نفذته الحركة في ولاية وردك جنوب العاصمة الأفغانية. ومن جهتها أصرت القوات الأميركية على أنها لم تتعرض إلى مدنيين أفغان، في إشارة إلى اتهامات للجيش الأميركي بقتل أربعين معظمهم من النساء والأطفال في غارة استهدفت عرسا.

وأفاد مراسل الجزيرة في أفغانستان نقلا عن المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد، أن أكثر من عشرين جنديا أفغانيا وأجنبيا قتلوا في هجوم انتحاري نفذه أحد عناصر طالبان، حيث هاجم بشاحنة مفخخة قاعدة للقوات الأميركية في مديرية سيد آباد بولاية وردك.

وقال شهود عيان إنه تم إحصاء حوالي سبع وعشرين جثة، غير أن حاكم مديرية سيد آباد قال إن الهجوم أسفر عن مقتل خمسة أشخاص بينهم ثلاثة من طلبة المدرسة وشرطي إضافة إلى أحد المارة.

من جهة أخرى قال الجيش الأميركي في بيان الخميس إن القوات الأميركية والأفغانية قتلت عدة مسلحين أثناء القيام بدورية في جنوب أفغانستان، في حين يقول قرويون أفغان إن تلك القوات قتلت نحو أربعين مدنيا.

وقال بيان الجيش الأميركي إن المسلحين هاجموا دورية لقوات التحالف الدولي كانت تتحرك في منطقة شاه والي كوت في ولاية قندهار بين يومي الاثنين والأربعاء.

وأضاف البيان أن المدنيين "حاولوا مغادرة المنطقة ولكن المتمردين أجبروهم على البقاء". ولم يذكر البيان كيف حصل الجيش الأميركي على معلوماته تلك.

ونقل بيان الجيش عن قائد شرطة قندهار قوله إن العديد من المدنيين أصيبوا بجروح بينما كانوا يحاولون مغادرة المنطقة. وقال إنه "ليس واضحا ما إذا كان (المدنيون) ضحايا نار المسلحين الكثيفة مباشرة أو بشكل غير مباشرة". ولم يذكر البيان على وجه التحديد عدد المسلحين الذين قتلتهم القوات الأميركية.

كرزاي يطالب
كرزاي طالب أوباما بتغيير إستراتيجية
الحرب على ما يسمى الإرهاب (الفرنسية) 
وكان الرئيس الأفغاني حامد كرزاي قد قال إن نحو أربعين مدنيا بينهم نساء وأطفال قد قتلوا في غارات جوية شنتها القوات الدولية على قرية في جنوب أفغانستان.
 
وطالب كرزاي الرئيس الأميركي المنتخب بتغيير إستراتيجية الحرب على ما يسمى الإرهاب ووضع حد لقتل المدنيين.

وفي السياق ذاته أكد مسؤولون أفغان اليوم أن قوات تقودها الولايات المتحدة قتلت سبعة مدنيين على الأقل في ضربة جوية في شمال غرب أفغانستان.
 
وقال مسؤولون إقليميون إن الغارة الجوية نفذت بعدما تعرضت قافلة مشتركة من القوات الأفغانية والأميركية لهجوم من مسلحي طالبان في منطقة غورماتش في الشمال الغربي في وقت متأخر أمس الأربعاء.

وقال المسؤول الإقليمي بالمنطقة إن سبعة مدنيين و15 متمردا قتلوا في الغارة لكن رئيس المجلس الإقليمي قاري دولت نقل عن قرويين قولهم إن عدد القتلى المدنيين يبلغ حوالي 30 شخصا.
 
ونقلت وكالة رويترز عن متحدث باسم الجيش الأميركي قوله إنه ليس على علم بالتقرير وسيتحرى عن الواقعة.

يذكر أنه قتل مئات الأفغان في ضربات جوية أميركية هذا العام مما أثار الاستياء من وجود القوات الأجنبية وأحدث انقساما بين كرزاي ومؤيديه الغربيين.
المصدر : الجزيرة + وكالات