حكومة تايلند والمعارضة ترفضان طلب الجيش إجراء انتخابات
آخر تحديث: 2008/11/26 الساعة 16:03 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/26 الساعة 16:03 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/29 هـ

حكومة تايلند والمعارضة ترفضان طلب الجيش إجراء انتخابات

مسافرون عالقون في مطار بانكوك بعد إلغاء الرحلات المغادرة (الفرنسية)
 
رفضت الحكومة التايلندية طلبا للجيش بحل البرلمان والدعوة لانتخابات مبكرة، كما رفضت المعارضة إجراء انتخابات جديدة أو الخروج من مطار بانكوك الدولي الذي سيطرت عليه مساء أمس في إطار الاحتجاجات المستمرة منذ ستة أشهر والمطالبة بتنحي الحكومة.
 
وقال المتحدث باسم الحكومة ناتاوت سايكوار لتلفزيون "تشانيل 3" في تايلند إن رئيس الوزراء سومتشاي وونغساوات -الذي كان خارج البلاد ووصل اليوم إلى مدينة تشيانغ ماي (شمالي تايلند) قادما من البيرو- لن يحل البرلمان أو يدعو لانتخابات مبكرة "لأنه انتخب بطريقة ديمقراطية".
 
من جهتهم رفض المحتجون إنهاء سيطرتهم على المطار قائلين إن إجراء انتخابات جديدة لن يحل الأزمة المتعمقة في البلاد.
 
لوحة المطار تشير إلى إلغاء كافة الرحلات الجوية (الفرنسية)
مطالب الجيش

وقبل ساعة من وصول وونغساوات، كان القائد العام للجيش أنوبونغ باوتشيندا دعا بعد اجتماع طارئ عصر اليوم مع مسؤولين كبار الحكومة لإجراء انتخابات جديدة، كما طالب تحالف "الشعب من أجل الديمقراطية" المعارض بمغادرة مطار سوفارنابومي الدولي ووقف حملتهم المناهضة للحكومة.
 
وقال باوتشيندا في مؤتمر صحفي إن "هذا ليس انقلابا والحكومة لا تزال تملك السلطة كاملة"، مشيرا إلى أن "هذه النقاط هي السبيل لحل الأزمة".
 
وأضاف "إذا قمت بانقلاب فإن المشكلة قد تحل للأبد، لكن سيكون لهذا الأمر تبعات كثيرة بما فيها ردود الفعل الدولية".
 
جاء ذلك على خلفية قيام متظاهرين مناهضين للحكومة باقتحام مطار سوفارنابومي الدولي مساء أمس والسيطرة على معظم أرجائه، مما تسبب في إلغاء رحلات الطيران في المطار وحرمان الآلاف من السياح من مغادرة البلاد.
 
وأعلنت السلطات التالندية اليوم أنها بدأت بإجلاء هؤلاء السياح، بينما قالت إدارة المطار إنها تحاول التفاوض مع المحتجين كي يتمكن المسافرون من مغادرة البلاد.
 
وحذرت العديد من الحكومات رعاياها من التوجه إلى تايلند إلى حين انتهاء الأزمة السياسية، وتم تأجيل العديد من الرحلات الجوية المتجهة إلى بانكوك أو جرى تحويل مسارها إلى مطارات أخرى.
 
كما هزت عدة انفجارت العاصمة بانكوك في ساعة مبكرة من صباح اليوم جرح فيها 12 شخصا على الأقل أغلبهم من المعارضة.
 
ويقوم أنصار "تحالف الشعب من أجل الديمقراطية" منذ نحو ستة أشهر بتنظيم احتجاجات للإطاحة برئيس الحكومة الذي تتهمه المعارضة بأنه ألعوبة بيد صهره رئيس الوزراء السابق تاكسين شيناواترا المقيم في المنفى بعد أن أطيح به في انقلاب عام 2006.
المصدر : وكالات