كلينتون تقبل الخارجية وأوباما يعين غيبز ناطقا للبيت الأبيض
آخر تحديث: 2008/11/24 الساعة 00:32 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/24 الساعة 00:32 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/27 هـ

كلينتون تقبل الخارجية وأوباما يعين غيبز ناطقا للبيت الأبيض

  مشاورات أوباما مع هيلاري كلينتون لتولي وزارة الخارجية لا تزال مستمرة (رويترز)

أعلن الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما تعيين مساعده المقرب روبرت غيبز متحدثا صحفيا باسم البيت الأبيض. وكانت مصادر إعلامية أميركية ذكرت أن السيناتورة هيلاري كلينتون  قبلت عرضا لتولي حقيبة وزارة الخارجية من أوباما.
 
وأضاف أوباما في بيان له السبت أن إيلين مورين ستشغل منصب مديرة الاتصالات في إدارته، وأن رئيس مكتب الاتصالات للفريق الانتقالي دان فايفر سيعمل في البيت الأبيض نائبا لمديرة الاتصالات.
 
وقال أوباما إن "هؤلاء الأشخاص سيشغلون أدوارا أساسية، وسينقلون خبرة واسعة وعميقة يمكن أن تساعد إدارتنا على تعزيز الرخاء والأمن للشعب الأميركي".
 
وعمل غيبز وهو أحد مستشاري أوباما منذ عام 2004 مديرا للاتصالات لأوباما عندما كان عضوا في مجلس الشيوخ عن إيلينوي، وشغل نفس المنصب خلال الجزء الأول من حملة أوباما الرئاسية قبل أن يصبح أحد كبار واضعي الإستراتيجية خلال الانتخابات العامة وكان تعيينه المتحدث الصحفي باسم البيت الأبيض متوقعا.
 
أما مورين فهي جديدة على فريق أوباما وهي المديرة التنفيذية لمنظمة "قائمة إيملي" التي تعمل على انتخاب النساء اللائي يؤيدن حقوق الإجهاض في مناصب سياسية وعملت من قبل لحساب منظمة اتحاد العمال الأميركي مؤتمر المنظمات الصناعية ولحملات سياسية مختلفة.

وفايفر موظف مخضرم لدى العديد من أعضاء مجلس الشيوخ وعمل في الحملة الرئاسية لآل غور النائب السابق للرئيس الأميركي في عام 2000.
 
وكانت صحيفة نيويورك تايمز نقلت الجمعة عن مقربين منهيلاري كلينتون -التي نافست أوباما في الانتخابات الحزبية التمهيدية للرئاسة الأميركية- أنها أبلغت الرئيس المنتخب فعلا بموافقتها على عرضه بتوليها منصب وزيرة الخارجية في الإدارة الجديدة.
 
وأوضحت الصحيفة أن عددا من مستشاري الرئيس المنتخب أقروا بأن عملية ترشيحها للمنصب المذكور تسير على قدم وساق، على أن يتم الإعلان عن التشكيلة الكاملة لإدارة الرئيس أوباما بعد عطلة عيد الشكر الذي سيوافق هذا العام السابع والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري
 
لكن المتحدث باسمها  فيليب رينيز أكد من جانبه أن المشاورات لا تزال مستمرة وأن أي معلومات تخالف هذه الوقائع تأتي في إطار التكهنات.
 
ومن المنتظر أن يعلن أوباما كامل تشكيلة إدارته الجديدة بعد عيد الشكر الذي يصادف نهاية الشهر الحالي.
المصدر : وكالات