باكستان تنفي موافقتها على هجمات أميركية على أراضيها
آخر تحديث: 2008/11/18 الساعة 01:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/18 الساعة 01:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/21 هـ

باكستان تنفي موافقتها على هجمات أميركية على أراضيها

شاه محمود قريشي نفى بشدة ما أوردته صحيفة واشنطن بوست (الفرنسية-أرشيف)

نفى مسؤولون باكستانيون الاثنين ما أوردته صحيفة واشنطن بوست من أن الحكومة الباكستانية منحت الولايات المتحدة موافقتها الضمنية على تنفيذ هجمات صاروخية باستخدام طائرات بلا طيار على أهداف للقاعدة وطالبان في أراضيها.

وسخر وزير الخارجية شاه محمود قريشي في تصريح له أمام البرلمان من مضمون التقرير، وقال إنه "لا يوجد تفاهم ولا موافقة ضمنية".

ووصفت وزيرة الإعلام شيري رحمان التقرير بأنه "ملفق"، وأشارت إلى أنه "ليس واردا على الإطلاق أن تدخل الحكومة في اتفاق من هذا القبيل يسمح بقصف شعبها".

ونقلت الصحيفة الأحد عن مسؤولين باكستانيين وأميركيين تكتموا على أسمائهم القول إن البلدين اتفقا في سبتمبر/أيلول على سياسة تسمح للطائرات الأميركية من طراز بريديتور بمهاجمة المسلحين في المنطقة الباكستانية الواقعة على الحدود مع أفغانستان.

ويقضي الاتفاق –حسب الصحيفة- بأن "ترفض الحكومة الأميركية الاعتراف علنا بالهجمات، وأن تستمر باكستان في الشكوى علنا بشأن الهجمات".

وزاد توتر العلاقات بين البلدين منذ شنت القوات الأميركية هجوما بريا على المسلحين في منطقة القبائل الباكستانية في الثالث من سبتمبر/أيلول.

ورغم أن واشنطن أحجمت بعد ذلك عن إرسال قوات برية إلى داخل باكستان، غير أن طائراتها من طراز بريديتور نفذت منذ ذلك الحين قرابة 20 هجوما صاروخيا، كان آخرها الأسبوع الماضي، وقتل فيه 12 شخصا من بينهم خمسة مسلحين أجانب.

المصدر : رويترز