القوات البريطانية تواجه المزيد من العمليات في مختلف مناطق أفغانستان
(الفرنسية-أرشيف) 

قتل جندي بريطاني وأصيب جنديان أميركيان وآخران ألمانيان في ثلاث هجمات منفصلة في أفغانستان.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن الجندي قتل في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريته في منطقة موسى قلعة بولاية هلمند الجنوبية أمس السبت، لترتفع بذلك خسائر القوات البريطانية هناك منذ عام 2001 إلى 125 قتيلا.

وكان جنديان بريطانيان قتلا في الولاية نفسها الأربعاء، عندما انفجرت قنبلة في دورية مشتركة مع قوات أفغانية.

وفي ولاية بغلان شمالي البلاد، أصيب جنديان ألمانيان وقتل مدني أفغاني وجرح 12 آخرون في هجوم بسيارة مفخخة استهدف قافلة لحلف شمال الأطلسي (الناتو).

وفي هلمند قال الجيش الأميركي إن وحدات من قواته بمشاركة قوات أفغانية قتلت ثلاثين مسلحا في اشتباك وقع مساء السبت في منطقة نهر سرخ.

وفي هرات غربا أعلن الجيش الأميركي جرح اثنين من جنوده في تفجير سيارة مفخخة استهدف قافلتهما غربي الولاية.

وأعلنت القوات الأميركية في أفغانستان السبت أنها قتلت عشرة مسلحين بينهم أجانب في عملية استهدفت مقاتلين تابعين للزعيم الأفغاني جلال الدين حقاني المتهم بالارتباط بتنظيم القاعدة.

وأوضحت القوات الأميركية في بيان لها أن المواجهات وقعت الجمعة في ولاية بكتيا بالقرب من الحدود مع باكستان واستهدفت قادة الشبكة والمقاتلين الأجانب الذين شنوا هجوما بالقنابل.

المصدر : وكالات