فيكتور يوشينكو لم يحدد موعد إجراء الانتخابات المبكرة (الفرنسية)

أعلن الرئيس الأوكراني فيكتور يوشينكو حل البرلمان ودعا إلى انتخابات مبكرة بعد أن فشلت محاولات ترميم الائتلاف الحكومي الذي انهار الشهر الماضي أو تشكيل ائتلاف جديد.

ولم يحدد يوشينكو في خطاب له بثه التلفزيون الأوكراني أي موعد لإجراء الانتخابات المبكرة، لكنه قال إنها ستجرى بطريقة "ديمقراطية وقانونية".

واعتبر أن هذه الانتخابات –التي ستكون ثالث انتخابات برلمانية بأوكرانيا في أقل من ثلاث سنوات- هي "السبيل الوحيد لحماية الديمقراطية والدفاع عن مصالح البلاد".

واتهم يوشينكو رئيسة الوزراء في الحكومة المنهارة يوليا تيموشينكو بـ"التنكر للمصالح الوطنية من أجل البقاء في السلطة"، وأضاف أن "تغليبها لمصالحها الشخصية" هو الذي أدى إلى انهيار التحالف الحكومي الذي كانت تقوده.

وقد انسحب في سبتمبر/أيلول حزب يوشينكو، الذي كان يشكل ائتلافا مع كتلة تيموشينكو، من الحكومة بعد تبني سلسلة قوانين تقلص سلطات الرئيس.

وينص الدستور الأوكراني على أن من حق الرئيس حل البرلمان إذا لم تتشكل حكومة جديدة في غضون شهر من تاريخ سقوط سابقتها.

وكانت تيموشينكو أعلنت أنها تعتبر أي دعوة إلى انتخابات مبكرة "دعوة غير دستورية" وأكدت أنها ستقف ضد أي مبادرة من هذا النوع.

المصدر : وكالات