ليفني تدعو لتحرك دولي لتجنب اللجوء للقوة ضد إيران
آخر تحديث: 2008/10/7 الساعة 00:17 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/7 الساعة 00:17 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/8 هـ

ليفني تدعو لتحرك دولي لتجنب اللجوء للقوة ضد إيران

تصريحات ليفني جاءت بعد يوم من إقرار كوشنر باستعدادات إسرائيلية لضرب إيران (الفرنسية)

دعت رئيسة الوزراء الإسرائيلية المكلفة تسيبي ليفني لـ"تحرك سياسي دولي صحيح" لتجنب اللجوء للقوة ضد إيران، بينما استبعد وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي هجوما إسرائيليا أو أميركيا على منشآت بلاده النووية.

وقالت ليفني في ندوة عن إستراتيجية إسرائيل الدبلوماسية أمس في القدس إن "إيران ليست مشكلة إسرائيل والمنطقة وجاراتها فقط بل مشكلة الأسرة الدولية وعلينا التفكير في هذه القضية في هذا السياق".

وبحسب خطابها الذي نشره حزبها كاديما على موقعه الإلكتروني "وحده تحرك سياسي دولي صحيح يمكن أن يمنع لجوءا إلى القوة" ضد إيران.

وتأتي هذه التصريحات بعد يوم من إقرار وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر باستعدادات إسرائيلية جدية لضرب منشآت إيرانية نووية، ومطالبته الحكومة الإسرائيلية بتجنب أي عمل عسكري ضد طهران.

كوشنر قال إن إسرائيل ستتحرك قبل امتلاك إيران قنبلة نووية (الفرنسية-أرشيف)
إقرار كوشنر
وقال كوشنر في مقابلة مع صحيفة هآرتس الإسرائيلية في نسختها الإنجليزية "أعرف أن في إسرائيل وفي جيشها من يحضر لحل عسكري أو لهجوم" يهدف إلى وقف البرنامج الإيراني، مشيرا إلى أن ذلك ليس الحل المناسب.

وعبر عن اعتقاده أن إسرائيل ستتحرك قبل امتلاك إيران قنبلة نووية، مشيرا إلى أنها "قالت دائما إنها لن تنتظر حتى تصبح القنبلة (الإيرانية) جاهزة".

ورأى أن إنتاج إيران قنبلة ذرية لن يردع إسرائيل عن التحرك. قائلا "لا أعتقد أن هذا سيمنح إيران أي حصانة، لأنكم أنتم الإسرائيليون ستأكلونهم قبل ذلك"، ونبه إلى أن امتلاك طهران قنبلة نووية يعتبر "أمرا مرفوضا تماما".

وعاد المسؤول الفرنسي لاحقا ليعرب عن أسفه في بيان لما سماه "خطأ لفظي" وقعت فيه هآرتس حين نقلت قوله باللغة الإنجليزية لكن بلهجة فرنسية أن إسرائيل "ستأكل" إيران إذا تزودت بالقنبلة الذرية، بينما المقصود أنها "ستضرب" الجمهورية الإسلامية.

وحث كوشنر إسرائيل والغرب على السعي لـ"مزيد من الحديث والحديث" بما في ذلك فرض عقوبات إضافية لحمل طهران على وقف برنامجها النووي.

وحذر الوزير الفرنسي من أن طهران قد تكون قادرة على إنتاج سلاح نووي في غضون سنتين إلى أربع سنوات.

متكي يستبعد
وبالتزامن، استبعد وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي أن تشن إسرائيل أو الولايات المتحدة هجوما على منشآتها النووية مواصلتها برنامجها الذي يسعى الغرب لتفكيكه.

وردا على سؤال في مقابلة مع مجلة نيوزويك وصحيفة واشنطن بوست نشرت اليوم "لمعرفة ما إذا كان يعتبر أن إسرائيل أو الولايات المتحدة قد تشن هجوما على منشآت نووية إيرانية" اكتفى متكي بالقول "كلا" دون الخوض في التفاصيل.

المصدر : وكالات