القيادي المعتقل تشامونغ سريموانغ كان جنرالا ورئيسا سابقا لبلدية بانكوك (رويترز-أرشيف)
ألقت الشرطة التايلندية القبض على أحد زعماء الاحتجاجات التي استهدفت رئيس الحكومة قبل شهر أثناء مشاركته في التصويت لانتخابات رئاسة بلدية بانكوك.

وذكر تلفزيون تحالف الشعب من أجل الديمقراطية المعارض أن تشامونغ سريموانغ -وهو ناسك بوذي وجنرال متقاعد وأحد المحركيين لاحتجاج التحالف- اعتقل في إحدى ضواحي بانكوك عندما كان متوجها للتصويت.

وكانت محكمة تايلندية قد أصدرت يوم 27 أغسطس/آب الماضي أمرا باعتقال تشاملونغ -وهوأيضا رئيس سابق لبلدية بانكوك- وثمانية آخرين في اليوم التالي لاقتحام آلاف المحتجين مقار الوزارات ومحطة تلفزيون حكومية، والذي تلاه اجتياح المجمع الرسمي لرئيس الوزراء.

واعتقل قيادي آخر في المعارضة هو شواوات سينغسونغسي أمس بالتهم ذاتها.

ووجهت للتسعة اتهامات بالتحريض على الاضطرابات ومحاولة الإطاحة بالحكومة المنتخبة، وهي اتهامات تعادل الخيانة ويمكن أن تصل عقوبتها إلى الإعدام.

لكن الشرطة لم تستطع تنفيذ أوامر الاعتقال وقتها بعد رفض التسعة مغادرة مجمع المباني الحكومية الذي تحصن فيه مئات من محتجي تحالف الشعب من أجل الديمقراطية.

المصدر : وكالات