رايس تستبعد التوقيع على الاتفاق النووي خلال زيارتها للهند
آخر تحديث: 2008/10/5 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/5 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/6 هـ

رايس تستبعد التوقيع على الاتفاق النووي خلال زيارتها للهند

رايس حصرت الاتفاق في سياق التعاون الإستراتيجي الأميركي الهندي (الفرنسية-أرشيف)
شككت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس وهي في طريقها إلى نيودلهي الجمعة، في إمكانية التوقيع الفعلي على اتفاق التعاون النووي المدني بين الهند والولايات المتحدة الأميركية خلال زيارتها للهند.
 
وقالت للصحفيين قبيل توقف طائرتها للتزود بالوقود في قاعدة رامشتاين الجوية بألمانيا "هناك الكثير من التفاصيل الإدارية التي يجب توضيحها".
 
وأضافت "سوف أعلمكم (عندما يكون هناك توقيع) ولكن الهدف من الرحلة هو من أجل تحقيق تقدم".
 
وحصرت رايس الاتفاق في سياق التعاون الإستراتيجي الأميركي الهندي في مجالات الدفاع والتعليم والاقتصاد والفلاحة وغيرها من القطاعات، مثنية على الهند بوصفها "قوة اقتصادية صاعدة".
 
وكان مجلس الشيوخ الأميركي قد تبنى الأربعاء الميثاق النووي المدني بين الهند والولايات المتحدة الذي يؤمن لفترة 40 عاما تعاونا يتخذ شكل نقل التكنولوجيا والمعدات النووية. وأقر الميثاق الذي أيده الديمقراطيون والجمهوريون بموافقة 86 صوتا ومعارضة 13.
 
ويوفر الميثاق الذي وقعه البلدان في يوليو/تموز 2005، للهند الحصول على التكنولوجيا الغربية والطاقة النووية في مقابل فتح بعض منشآتها لمفتشي الأمم المتحدة. وكان مجلس النواب قد تبنى الميثاق السبت الماضي بموافقة 298 صوتا ومعارضة 117.
 
وسيمهد هذا الاتفاق الذي ينهي عقودا من حظر التعاون النووي مع الهند، لعلاقة إستراتيجية جديدة بين البلدين.
المصدر : الفرنسية