أوباما أعاد تذكير الأميركيين بضرورة التغيير (الفرنسية) 

بعد ساعات من الكشف عن مخطط لاغتيال مرشح الحزب الديمقراطي الأميركي للرئاسة باراك أوباما, أظهر استطلاع للرأي تقدم أوباما أربع نقاط على منافسه الجمهوري جون ماكين.

وأشار الاستطلاع الذي نشرته رويترز نقلا عن مؤسسة زغبي ويتضمن نسبة خطأ محتملة تصل إلى 2.9%، إلى أن أوباما يتمتع بتأييد 49% مقابل 45% لماكين. وكان أوباما قد تقدم في استطلاعات سابقة على مدى الأيام القليلة الماضية بخمس إلى عشر نقاط، لكن المرشح الجمهوري تمكن من تقليص الفارق.
 
ولم يتضح بعد ما إذا كان لمحاولة اغتيال أوباما أثر على قرارات التصويت للناخبين لا سيما بالنسبة للمترددين منهم الذين لم يتخذوا بعد قرارا بشأن مرشحهم المفضل.
 
في هذه الأثناء كشفت السلطات الأميركية عن إحباط مخطط لاغتيال أوباما, وأعلنت اعتقال شخصين ممن يعرفون بالنازيين الجدد قالت إنهما متورطيْن.

وذكرت مصادر رسمية أميركية أن المخطط كان ينطوي أيضا على قتل أكثر من مائة أميركي من أصل أفريقي في مدرسة ثانوية بولاية تنيسي.

ووفق معلومات قضائية كان يفترض أن ينفّذ عملية الاغتيال والقتل فتيان من النازيين الجدد ذوي التوجهات العنصرية.

ونقلت رويترز عن مسؤول بمكتب الكحول والتبغ والأسلحة والمتفجرات بالولايات المتحدة أن الشرطة عثرت على الشابين في جاكسون -وهي منطقة في تنيسي- ومعهما عدد من الأسلحة في سيارتهما.

وذكر المسؤول الذي لم تسمه رويترز "أرادا أن يذهبا إلى مكان يمكنهما منه إطلاق النار على أكبر عدد ممكن", مشيرا إلى أن الشابين كانا يخططان في بادئ الأمر لسرقة تاجر سلاح.

دعوة للتغيير
من جهته أعاد أوباما التأكيد على دعوته للتغير في رسالة طرحها أمس الاثنين في خطاب لحشد انتخابي بمدينة دايتون. وقال أوباما "خلال أسبوع من اليوم، وفي هذه اللحظة الحاسمة من تاريخنا، بإمكانكم إعطاء البلاد التغيير الذي نحتاج إليه".

وشدد أوباما على مواقفه من الطاقة والأمن القومي وحماية المتقاعدين والانهيارات المالية وجبهتي الحرب في العراق وأفغانستان وشؤون المحاربين القدامى وأزمة الإسكان.

كما هاجم منافسه الجمهوري جون ماكين قائلا "أكبر رهان يمكننا أن نتخذه هو اعتماد السياسات القديمة لبوش ماكين التي أفشلتنا خلال السنوات الثماني الماضية".

ماكين هاجم دعوة أوباما لإعادة توزيع الثروات (الفرنسية)
ماكين يهاجم

في المقابل هاجم المرشح الجمهوري جون ماكين منافسه باراك أوباما وانتقد ملاحظاته حول إعادة توزيع الثروات.

وأمام حشد انتخابي في مدينة دايتون قال ماكين "هذا ما يعنيه التغيير لأوباما، نعيد التوزيع, يعني أخذ أموالكم وإعطائها لشخص آخر, إنه يؤمن بإعادة توزيع الثروات وليس بالسياسات التي تنمي اقتصادنا وتوفر الوظائف".

وأضاف ماكين متحدثا عن أوباما "إنه مهتم أكثر بالسيطرة على الثروة بدل كيفية صنعها، بإعادة توزيع المال عوضا عن توفير الفرص".

المصدر : الجزيرة + وكالات