إلهام علييف تعهد بالاستمرار في سياسة والده حيدر علييف (الفرنسية)
أدى رئيس أذربيجان إلهام علييف اليمين الدستورية في بداية فترة ولاية ثانية أعقبت انتخابات قاطعتها المعارضة.

وعقب أداء اليمين تعهد الرئيس باقتفاء أثر والده الرئيس الراحل حيدر علييف الذي حكم البلاد نحو 30 عاما وتوفي عام 2003. كما تعهد علييف بعدم التنازل "نهائيا" عن منطقة ناغورني كاراباخ التي تسكنها أغلبية أرمينية وانشقت في عقد التسعينيات.

وأشار إلى أن أذربيجان ستواصل التفاوض بهذا الصدد على أساس وحدة أراضي أذربيجان, قائلا إن مسألة استقلال ناغورني كاراباخ ليست خاضعة للتفاوض. وأضاف "ناغورني كاراباخ لن تنال الاستقلال".

وكانت النتائج الرسمية للانتخابات التي أجريت في 15 أكتوبر/تشرين الأول الجاري قد تحدثت عن حصول علييف على نحو 88.73% من الأصوات.

يشار إلى أن المعارضة قاطعت الانتخابات, متهمة الحكومة باضطهاد خصومها والتضييق على وسائل الإعلام. كما انتقد مراقبون غربيون تابعون لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي سير الانتخابات, وقالوا إنها لم تحقق المعايير الديمقراطية.

ومن جهته اعتبر الزعيم المعارض عيسى غامبر أن تنصيب علييف لولاية ثانية لا يحمل أي معنى رمزي للبلاد, قائلا إنه من سوء الحظ أنه لا يمكن توقع أي شيء جديد خلال السنوات الخمس المقبلة, حيث "يتواصل الفساد والاحتكارات", على حد تعبيره.

يشار إلى أن الرئيس الجورجي ميخائيل سكاشفيلي، ورئيس ديوان الرئاسة الروسية سيرغي ناريشكين، والسكرتير التنفيذي لرابطة الدول المستقلة سيرغي ليبيديف، والنائب الأول لرئيس الوزراء التركي جميل تشيشك, حضروا أداء اليمين.

المصدر : وكالات