ليفني تواصل مشاوراتها لتشكيل حكومة جديدة في إسرائيل
آخر تحديث: 2008/10/23 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/23 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/24 هـ

ليفني تواصل مشاوراتها لتشكيل حكومة جديدة في إسرائيل

الرئيس الإسرائيلي منح تسيبي ليفني مهلة إضافية لتشكيل الحكومة (الفرنسية)

تستمر في إسرائيل اليوم الأربعاء الاتصالات بين الأحزاب المختلفة لتشكيل حكومة جديدة تترأسها زعيمة حزب كاديما تسيبي ليفني المكلفة بتشكيلها.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن المفاوضات ستستأنف بين ممثلي حزب كاديما من جهة وممثلي أحزاب "ميريتس" و"يهودوت هتوراه" إضافة إلى حزب المتقاعدين من جهة أخرى.

ونقلت الإذاعة عن مسؤول في حزب كاديما توقعه بأن تستكمل عملية تشكيل الائتلاف الحكومي الجديد في غضون نحو عشرة أيام على أن يضم الائتلاف أحزاب العمل والمتقاعدين وميريتس بالإضافة إلى كاديما.

وفيما يتعلق بإمكانية مشاركة حركة "شاس" في الحكومة الجديدة، رجح المسؤول أن يعمل رئيسها الوزير إيلي يشاي على إقناع الزعيم الروحي للحركة الحاخام عوفاديا يوسف بعدم الانضمام إلى الحكومة.

وعزا السبب في ذلك إلى تعثر المفاوضات التي تجريها حركة شاس مع ممثلي كاديما بشأن مسألة زيادة مخصصات الأطفال للأسر الكبيرة في إسرائيل، إضافة إلى مطالبة شاس بعدم بحث قضية القدس مع الفلسطينيين في المفاوضات الجارية معهم.

تضاؤل الفرص
وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية اليوم أن فرص ليفني بتشكيل حكومة ضيقة من دون شاس تتضاءل بعد معارضة وزير المواصلات وغريم ليفني داخل كاديما شاؤول موفاز، وأربعة نواب آخرين تشكيل حكومة ضيقة.

يذكر أن الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز منح ليفني قبل يومين مهلة إضافية لمدة أسبوعين لتشكيل حكومة ائتلافية.

ويمنح القانون في إسرائيل ليفني ستة أسابيع كأعلى تقدير لتشكيل حكومة جديدة من بينها الأسبوعان اللذان منحهما بيريز قبل أن يكلف الأخير مرشحا آخر أو يدعو لانتخابات تشريعية مبكرة.

المصدر : وكالات