تاكسين اتهم باستغلال نفوذه لشراء قطعة أرض لصالح زوجته (رويترز-أرشيف)
 
قضت محكمة تايلندية غيابيا بالسجن عامين على رئيس الوزراء السابق تاكسين شيناواترا بعد إدانته بتهمة الفساد واستغلال السلطة.
 
ووافق خمسة من أصل تسعة قضاة في هيئة المحكمة العليا على الحكم بأن تاكسين متورط في عملية شراء زوجته أراضا عام 2003 من صندوق تابع للبنك المركزي أثناء توليه منصبه.
 

وقال الادعاء العام إنه سيسلم بريطانيا نسخة من حكم المحكمة لتسليم تاكسين سريعا للقضاء التايلندي.

 

وفي أول رد فعله على الحكم, قال رئيس الحكومة السابقة -الذي أطيح به في انقلاب عام 2006 والموجود في لندن منذ نحو شهرين- إنه كان يتوقع صدور مثل هذا الحكم. وقال تاكسين "أبلغت بالنتيجة وتوقعت منذ مدة طويلة أن ينتهي الأمر بهذه الطريقة".

وقبيل صدور الحكم ذكرت مصادر تايلندية أن قنبلة صغيرة انفجرت أمام منزل رئيس المحكمة الإدراية دون أن توقع أي أضرار أو إصابات، في حين ضربت الشرطة التايلندية طوقا أمنيا حول مقر المحكمة الدستورية تحسبا لاحتمال وقوع صدامات مع أنصار تاكسين.

يشار إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يدان فيها تاكسين بإساءة السلطة بعد إجراء العديد من تحقيقات الفساد ضده منذ الانقلاب على حكومته.

المصدر : وكالات