ديفد كي أكد أن المشوار المتبقي أمام إيران لصناعة سلاح نووي هو الأصعب
(الفرنسية-أرشيف)
توقع الرئيس السابق لمفتشي الأسلحة التابعين للأمم المتحدة في العراق ديفد كي أن تتمكن إيران في غضون عامين أو خمسة أعوام من إنتاج سلاح نووي.

لكن كي دعا الولايات المتحدة إلى عدم الإقدام على قصف المنشآت النووية الإيرانية إلا إذا عزمت طهران على نقل هذا السلاح إلى ما وصفه بجماعة إرهابية.

وقال كي إنه يتعين على الولايات المتحدة أن تحشد دعما دوليا للضغط على إيران كي تتخلى عن السلاح النووي، وتستعد في الوقت نفسه لإمكانية قوية في أن تفشل هذه المحاولة، موضحا أن الاستعدادات قد تتضمن تقديم ضمانات أمنية لجيران إيران وتأمين الاستقرار والنمو الاقتصادي للشرق الأوسط.

ورجح كي أن تكون طهران قد قطعت 80% من الطريق نحو إنتاج سلاح نووي، لكنه أكد أن الـ20% المتبقية تشكل الحلقة الأصعب لاستكمال هذا الهدف.

المصدر : أسوشيتد برس