واحدة من المداهمات فجر اليوم قرب برشلونة (رويترز)

اعتقلت الشرطة الإسبانية ثمانية أشخاص على الأقل يشتبه في إيوائهم "متشددين" إسلاميين وجمع أموال لصالحهم ومساعدتهم على الفرار, في مداهمات فجر اليوم في شمال ووسط وجنوب البلاد.

وجرت المداهمات في محافظتي كاتالونيا ومدريد ومدينة ألخسيراس في الجنوب.

وحسب وزارة الداخلية الإسبانية, جاءت المداهمات بناء على عملية أمنية في 2005, فككت فيها خلية قالت السلطات الإسبانية إنها تجند انتحاريين لمهاجمة القوات الأميركية في العراق.

وقالت الداخلية إن الموقوفين, آووا على الأقل خمسة أشخاص مشتبه في تورطهم في هجمات مدريد 2004 التي أوقعت 191 قتيلا وأكثر من 1800 جريح, وهي هجمات تبعتها حملات أمنية عديدة استهدفت أوساطا إسلامية.

وحسب المحققين الإسبان, فإن أحد المشتبه في ضلوعهم في هجمات مدريد, قتل في عملية انتحارية في العراق في 2005.

وتبنت هجمات مدريد جماعة قالت إنها نفذتها لصالح القاعدة عقابا لإسبانيا على إرسالها قوات إلى العراق, لكن السلطات الإسبانية قالت إنها لم تعثر على ما يثبت أن القاعدة أمرت بالهجمات أو مولتها.

واتهمت المحكمة العليا الإسبانية في وقت سابق من الشهر 11 إسلاميا –أغلبهم باكستانيون اعتقلوا في يناير/كانون الثاني الماضي- بالتخطيط لتفجير شبكة النقل العام في برشلونة.




المصدر : وكالات