سريلانكا تعلن مقتل 44 من التاميل
آخر تحديث: 2008/1/10 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/10 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/3 هـ

سريلانكا تعلن مقتل 44 من التاميل

الجيش السريلانكي توعد بعمليات واسعة ضد التاميل (الفرنسية-أرشيف)
قالت القوات الحكومية السريلانكية إنها قتلت 44 من مسلحي جبهة نمور التاميل وسيطرت على جزء من الأراضي الخاضعة لسيطرة المتمردين, بعد معارك عنيفة وتبادل للقصف المدفعي والصاروخي في شمال البلاد.

وأعلن الجيش السريلانكي أن قواته سيطرت على منطقة صغيرة من الأراضي التي يسيطر عليها المتمردون في منطقة منار الشمالية الغربية في إطار حملة معلنة لطرد التاميل من كل الأراضي التي يسيطرون عليها في الشمال بعد طردهم من الشرق.

ونقلت رويترز عن المتحدث باسم الجيش أودايا ناناياكارا أن القوات الحكومية سيطرت على نحو كيلومتر واحد من الأراضي, مشيرا إلى أن العمليات سوف تستمر.

كما قال المتحدث إن قوات الجيش قتلت أحد قادة التاميل العسكريين في شرق البلاد, مشيرا إلى أن هذا القائد ويدعي شانكار كان يختبئ وسط المدنيين, على حد تعبيره.

كانت المعارك التي اندلعت الثلاثاء قد أسفرت عن سقوط 19 قتيلا من قوات التاميل, إضافة إلى جندي من القوات الحكومية, وذلك طبقا لما أعلنه الجيش. كما قتل خمسة من المتمردين في اشتباكات أخرى متفرقة, طبقا لمتحدث عسكري حكومي.

ولم يرد التاميل على الفور على تلك الأنباء, التي يصعب تأكيدها من مصدر مستقل.

كانت المعارك بين الجانبين قد تصاعدت حدتها قبل أسبوع بعد إعلان الحكومة السريلانكية رسميا تخليها عن اتفاق وقف إطلاق النار الذي وقعته مع التاميل.

كما جاء تصاعد المعارك بعد أيام من مقتل وزير في الحكومة السريلانكية في انفجار عبوة ناسفة في العاصمة كولومبو قالت الحكومة إنه من تدبير التاميل. كما اعتبر الرئيس السريلانكي مهيندا راجاباسكا أن الحادث يثبت ضرورة الاستمرار في محاربة ما أسماه بالعنف والإرهاب.

يشار إلى أن جبهة نمور التاميل تسعى لإقامة دولة مستقلة للتاميل في شمال وشرق سريلانكا التي تحكمها أغلبيه من السنهاليين. وقد قتل في المواجهات التي اشتعلت بين الجانبين منذ عام 1983 أكثر من سبعين ألف شخص.
المصدر : وكالات