ميخائيل سكاشفيلي حسم النتيجة لصالحه في الجولة الأولى (الفرنسية)

أعلنت اللجنة الانتخابية في جورجيا أن الرئيس ميخائيل ساكاشفيلي فاز بانتخابات الرئاسة المبكرة في البلاد.

وقال رئيس اللجنة الانتخابية المركزية ليفان تارخنيشفيلي إن سكاشفيلي حصل
على 52.8 من الأصوات، فيما حصل منافسه الرئيسي ليفان غاتشيتشي لادزه على 27% من الأصوات.

وقال تارخنيشفيلي إن هذه المعطيات تعتمد على فرز كل بطاقات الاقتراع تقريبا باستثناء 43 مركز اقتراع في الخارج.

وبذلك يكون ساكاشفيلي قد فاز في الجولة الأولى بعد حصوله على أكثر من 50% من الأصوات ولن تكون هناك جولة إعادة.

احتجاجات للمعارضة

المعارضة وصفت نتائج الانتخابات بالمزورة (رويترز) 
ويأتي الإعلان عن فوز ساكاشفيلي بعد مظاهرات شارك فيها الآلاف من أنصار المعارضة في العاصمة تبليسي الأحد احتجاجا على نتائج مبكرة أشارت لتقدمه.

ووصف مرشح المعارضة ليفان  لادزه النتائج بأنها مزورة، ودعا الجورجيين إلى الاحتفال بفوز المعارضة.

وقال لادزه "الوضع كان مرعبا.. ليس فقط إرهابا بدنيا بل كان إرهاب شرطة وإرهاب تزوير"، مشددا على أن المعارضة ستواصل حملتها.
 
وأضاف "لقد شاهدنا على قنوات التلفزة الثلاث استطلاع رأي مزوّرا للخارجين من مكاتب الاقتراع". معتبرا أن الائتلاف المعارض فاز في جميع الدوائر تقريبا.

إشادة
في غضون ذلك أشاد مراقبو منظمة الأمن والتعاون في أوروبا بسير الانتخابات الرئاسية في جورجيا وقالوا إنها اتسمت بطابع تنافسي.

وفي وقت انتقدت فيه روسيا إشادة المراقبين الأوروبيين ووصفتها بأنها  استنتاجات خاطئة، دعت الولايات المتحدة الجورجيين إلى الهدوء وضبط النفس واحترام نتائج الانتخابات.

المصدر : وكالات