التعديل الوزاري يهدف للحد من الفساد واللاكفاءة بحكومة شافيز (رويترز-أرشيف)
عين الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز وزير الإسكان الجنرال المتقاعد رامون كاريزاليس نائبا جديدا له ضمن تعديل وزاري واسع النطاق يهدف للحد من الفساد واللاكفاءة في حكومته الاشتراكية.
 
وسيحل كاريزاليس محل نائب الرئيس خورخي رودريغيز الذي يحمله كثيرون من مؤيدي شافيز المسؤولية عن الهزيمة في استفتاء ديسمبر/كانون الأول الذي كان من شأنه أن يسمح للرئيس بالترشح لإعادة انتخابه لأجل غير مسمى.
 
وفي اتصال هاتفي مع التلفزيون الفنزويلي الرسمي قال شافيز إنه سيجري 13 تغييرا في مجلس الوزراء مضيفا أنه لا يمكنه حتى الآن الكشف عن معظمها.
 
وأكد شافيز المناوئ لواشنطن أنه من المهم استمالة الطبقات المتوسطة والقطاعات الأخرى في المجتمع التي كثيرا ما غضبت من سياساته المؤيدة للفقراء قائلا "نحن لسنا متطرفين".
 
وعين الزعيم الاشتراكي رئيس الشبكة التلفزية "تليسور" أندريس إيزارا وزيرا للإعلام ورئيس المؤسسة الحكومية للاتصالات "كان تي في" سوكورو هيرنانديز وزيرا للاتصالات.
 
يذكر أن الإصلاحات المقترحة التي رفضها الناخبون كان من شأنها أن تعطي شافيز سلطات واسعة لتحقيق مسعاه لبناء دولة اشتراكية.

المصدر : وكالات