تشودري يهاجم مشرف وواشنطن تتوقع تزويرا بالانتخابات
آخر تحديث: 2008/1/30 الساعة 19:53 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/30 الساعة 19:53 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/23 هـ

تشودري يهاجم مشرف وواشنطن تتوقع تزويرا بالانتخابات

 تشودري اتهم مشرف بارتكاب مجزرة بحق القضاة الباكستانيين (الفرنسية-أرشيف)

هاجم رئيس المحكمة العليا الباكستانية المعزول افتخار تشودري الرئيس برويز مشرف ووصفه بأنه جنرال متطرف لطرده 60 من كبار القضاة في البلد وإبقائه هو وأسرته قيد الإقامة الجبرية في منزله طوال الأشهر الثلاثة الماضية.

وقال تشودري في بيان إن زوجته وأطفاله الثلاث وأحدهم بحاجة إلى رعاية خاصة منعوا حتى من الخروج لفناء منزلهم في إسلام آباد بسبب انتشار رجال الشرطة فيه، مشيرا إلى أن السلطات وضعت أسلاكا شائكة حول مقر إقامته وقطعت جميع الخطوط الهاتفية.

واتهم تشودري مشرف بارتكاب ما سماه مذبحة ضد القضاة بينما كان يقوم بجولته الأوروبية، متسائلا عما إذا كانت هناك سابقة في التاريخ تم فيها طرد 60 قاضيا بينهم قضاة كبار واعتقالهم "استجابة لنزوة شخص واحد".

وقال إن هذه "المذبحة الرهيبة" حدثت في القرن الحادي والعشرين على يد من وصفه بأنه جنرال متطرف بينما كان في زيارة لعواصم غربية لا تخفي دعمها له.

ورفض رشيد قريشي المتحدث باسم مشرف التعليق على هذه التصريحات، وقال إنه ينتظر ليرى رسالة تشودري التي تضمنت هذه التصريحات.

توقع تزوير

ريتشارد باوتشر أكد أن السلطات الباكستانية تتدخل في الانتخابات ودعا إلى مراقبة هذا الاستحقاق المهم (رويترز-أرشيف)
في هذه الأثناء قالت وزارة الخارجية الأميركية إنها تتوقع حدوث بعض "التزوير" في الانتخابات البرلمانية الباكستانية المقررة في 18 فبراير/شباط المقبل ودعت كافة الجهات، بما فيها المراقبون الدوليون، إلى مراقبة الحدث المهم.

وقال ريتشارد باوتشر مساعد وزيرة الخارجية الأميركية في جلسة استماع بمجلس النواب بشأن هذه الانتخابات إن "باكستان لها سجل في الانتهاكات الانتخابية لكن الولايات المتحدة سعت لمعالجة ذلك من خلال دعم بعثات المراقبين وتشكيل فرق للسفارة الأميركية لمراقبة نقاط التنافس الرئيسية والضغط على الحكومة لضمان الشفافية في الانتخابات".

ونقل باوتشر عن مراقبين باكستانيين أن تقارير وردت عن تدخل مسؤولين في الحكومات المحلية لصالح الأحزاب السياسية، مشيرا إلى أن ذلك ربما يكون مؤشرا على مستوى معين من التدخل.

إلا أنه شدد على ضرورة أن تعمل جميع الأحزاب السياسية واللجنة الانتخابية ومراقبي الانتخابات والمنظمات الأجنبية والداخلية والمدنية على أن تكون هذه الانتخابات جيدة.

اعتقال

الشرطة الباكستانية تتفقد موقع الانفجار الذي قتل فيه المسلحون الثلاثة (الفرنسية)
ميدانيا قتل ثلاثة مسلحين حينما انطلقت بغير قصد متفجرات كانوا يعدونها قرب مدينة بيشاور شمال غرب باكستان.

وبموازاة ذلك قالت السلطات الباكستانية إن أحد من وصفتهم بالمتشددين الذين اعتقلوا أمس بعد تبادل لإطلاق النار في كراتشي هو عضو قيادي في جماعة متصلة بتنظيم القاعدة.

وقال وزير داخلية إقليم السند أخطر ضامن إن قاسم توري عضو جماعة جند الله اعتقل في وقت متأخر يوم الثلاثاء بعد غارة شنتها الشرطة وقوات شبه عسكرية.

وقتل شرطيان وثلاثة من المسلحين خلال المعركة بينما اعتقل توري وجريحان آخران من المسلحين.

المصدر : وكالات