ماريانو راخوي أكد أن حكومة أثنار أيدت حرب العراق بناء على معلومات خاطئة
(الفرنسية-أرشيف)

أقر زعيم الحزب الشعبي الإسباني المعارض ماريانو راخوي بأن حكومة حزبه السابقة التي شغل فيها منصب نائب الرئيس، ارتكبت خطأ بدعم الحرب على العراق.

وقال راخوي في تصريحات نشرتها صحيفة "إل موندو" الإسبانية اليوم إن المجتمع الدولي بأسره اعتقد أن العراق يحتوي على أسلحة دمار شامل، مضيفا أن إسبانيا شأنها شأن العالم بأسره وصلت إليها "معلومات خاطئة".

وأشار إلى أنه لو عرفت بلاده بعدم وجود هذه الأسلحة لما أيدت الغزو، مؤكدا في الوقت نفسه أن موقف الحزب ربما كان سيصبح "منطقيا" إذا كان مجلس الأمن الدولي قد اتخذ القرار بشأن شن الحرب على العراق.

يذكر أن الحكومة الإسبانية -التي كان يرأسها آنذاك خوسيه ماريا أثنار- كانت أيدت قرار الحرب على العراق في قمة الأزور التي عقدت في البرتغال وحضرها الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء البريطاني آنذاك توني بلير.



المصدر : الألمانية