مقتل جندي كندي وثمانية شرطة في أفغانستان
آخر تحديث: 2008/1/25 الساعة 00:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/25 الساعة 00:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/18 هـ

مقتل جندي كندي وثمانية شرطة في أفغانستان

وصل عدد الجنود الكنديين الذين قتلوا إلى 78 جنديا منذ عام 2002 (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وزارة الدفاع الكندية مقتل جندي كندي وجرح اثنين آخرين غرب قندهار في أفغانستان، فيما أعلن حلف شمال الأطلسي (الناتو) مقتل ثمانية شرطة أفغانيين على الأقل بينهم نائب قائد شرطة سابق أثناء معركة مع حركة طالبان في منطقة غزني وسط البلاد.

وقالت وزارة الدفاع الكندية إن جنديا قتل وجرح اثنان آخران الأربعاء في انفجار عبوة خارقة للدروع على ما يبدو، عند مرور قافلتهم في جنوبي أفغانستان.
 
وأكد المسؤولون العسكريون في بيان أن الآلية المدرعة للجنود الكنديين كانت على بعد حوالي 35 كيلومترا جنوب غرب قندهار عندما استهدفتها "عبوة خارقة للدروع".

ويرتفع بذلك عدد الجنود الكنديين الذين قتلوا في أفغانستان إلى 78 جنديا منذ عام 2002. وتنشر كندا ألفين وخمسمائة جندي جنوبي أفغانستان.

من جهة أخرى أعلنت مصادر طبية ورسمية أفغانية مقتل ثمانية من رجال الشرطة الأفغانية على الأقل وجرح مدنيين في غارة نفذتها قوات الناتو بقيادة الجيش الأميركي في منطقة غزني جنوب العاصمة كابل.

وقال مدير صحة غزني الطبيب إسماعيل ابراهيمزاي إن الغارة وقعت ليل الأربعاء. وأكدت مصادر الجيش الأميركي وقوع الغارة وقالت إن عددا من مقاتلي طالبان قتلوا أثناء الهجوم.

وقال نائب حاكم مقاطعة غزني حبيب الرحمن إن الجيش الأميركي استخدم القصف الأرضي والطائرات المروحية في المعركة. ولم يعرف فيما إذا شاركت القوات الأفغانية في القتال. وأوضح حبيب الرحمن أن رجلا وامرأة من سكان غزني قتلا بسبب الاشتباكات. وأضاف أن بين رجال الشرطة القتلى النائب السابق لقائد شرطة غزني.

ولم يتضح على الفور تفاصيل مقتل الجنود الأفغانيين والسكان المدنيين. وقالت مصادر الجيش الأميركي إنها لم تتسلم معلومات بعد من وحداتها المقاتلة في أرض المعركة.

وألمحت مصادر في شرطة غزني -قالت إنه غير مصرح لها بمخاطبة الإعلام- إلى أن رجال الشرطة الأفغانية قتلوا بنيران طيران الغارة التي تسببت أيضا في هدم عدد من المنازل. ولم تؤكد مصادر مستقلة صحة تلك المعلومة.
المصدر : وكالات