الجيش الباكستاني يعلن مقتل أربعين من مسلحي طالبان
آخر تحديث: 2008/1/25 الساعة 00:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/25 الساعة 00:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/18 هـ

الجيش الباكستاني يعلن مقتل أربعين من مسلحي طالبان

اشتباكات عنيفة بين قوات طالبان باكستان والجيش بمناطق جنوب وزيرستان

أعلن الجيش الباكستاني مقتل أربعين مسلحا واعتقال أكثر من ثلاثين آخرين بهجمات شنها في منطقة جنوب وزيرستان قرب الحدود الأفغانية، معترفا بمصرع ثمانية من جنوده وجرح اثنين وثلاثين.

جاء ذلك في بيان رسمي صدر اليوم الخميس، قال فيه الجيش الحكومي إن وحداته مدعومة بالمروجيات والمدفعية الثقيلة هاجمت مخابئ حركة طالبان باكستان في ثلاث مواقع مختلفة بمنطقة القبائل جنوب وزيرستان التابعة للإقليم الخاضع للإدارة الفيدرالية والمتاخم للحدود مع أفغنستان.

وأكد البيان أن العمليات -التي جرت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية-أسفرت عن مقتل أربعين مسلحا واعتقال أكثر من ثلاثين آخرين وجرح عدد آخر لم يحدده البيان.

وبخصوص الخسائر في صفوفها، اعترفت القوات الحكومية أن الاشتباكات مع الجماعات المسلحة بالمنطقة المذكورة أوقعت ثمانية قتلى و32 جريحا مشيرة إلى أن الجيش تمكن من تطهير المواقع التي استهدفها.

 من جهة أخرى، ذكرت مصادر إعلامية أن الجيش واصل إرسال التعزيزات لمنطقة جنوب وزيرستان -بما فيها الدبابات- وذلك بعد أسبوع من المعارك ضد الجماعات المسلحة الموالية للزعيم الطالباني بيت الله محسود الذي تتهمه إسلام آباد بالوقوف وراء اغتيال رئيسة الوزارء السابقة بينظير بوتو.

كما تتهم الحكومة بيت الله محسود بأنه وراء سلسلة من التفجيرات الانتحارية التي أعقبت اقتحام قوات الأمن المسجد الأحمر بإسلام آباد في يوليو/تموز الفائت.

يُذكر أن العمليات التي قامت بها القوات الحكومية بمنطقة جنوب وزيرستان تزامنت مع محادثات أجراها قائد الجيش أشفق كياني الثلاثاء الفائت بمدينة روالبندي مع قائد القوات الأميركية بالمنطقة الوسطى الأدميرال ويليام فالون.

واستبق فالون زيارته للبلاد بتصريحات أدلى بها الأسبوع الماضي في فلوريدا، قال فيها إن القادة الباكستانيين بحاجة للدعم الأميركي من حيث التدريب والمعلومات لمحاربة الجماعات المسلحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات