التحقيق مع مرشح المعارضة الروسية بالانتخابات الرئاسية
آخر تحديث: 2008/1/22 الساعة 19:16 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/22 الساعة 19:16 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/15 هـ

التحقيق مع مرشح المعارضة الروسية بالانتخابات الرئاسية

 ميخائيل كاسيانوف اتهم الحكومة بنسف جهوده الانتخابية (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت مصادر صحفية روسية أن ممثلي الادعاء الروس شرعوا في التحقيق مع ميخائيل كاسيانوف مرشح المعارضة في انتخابات الرئاسة للاشتباه بقيامه بتزوير توقيعات لدعم جهوده.
 
وذكرت وكالات الأنباء الروسية أن النيابة الروسية بدأت اليوم تحقيقا في "تزوير" تواقيع لمصلحة كاسيانوف.
 
ونقلت المصادر عن تاتيانا تشيرنيشوفا المتحدثة باسم مكتب المدعي العام أن الادعاء في ماريا إيل بمنطقة فولغا توصل إلى أدلة على أن 12 ألف توقيع جمعت هناك لكاسيانوف كانت مزورة.
 
وقالت تشيرنيشوفا في تصريح نقلته وكالة إيتار تاس للأنباء "تم بدء قضية
جنائية لتزوير وثائق انتخابية".
 
ومن المقرر أن تجري الانتخابات الرئاسية في روسيا يوم الثاني من مارس/آذار المقبل.
 
وكان كاسيانوف قدم مليوني توقيع بأسماء ناخبين يؤيدون جهوده، وهو شرط
قانوني يتعين على المرشحين المستقلين الالتزام به، لكن التحقيق الجنائي يمكن
أن يعطي لمسؤولي الانتخابات حجة لإخراجه من السباق الرئاسي.
 
اتهام مضاد
واتهم كاسيانوف -رئيس وزراء سابق في عهد الرئيس فلاديمير بوتين- الكرملين بمحاولة نسف جهوده الانتخابية.
 
وأفادت استطلاعات للرأي تقدم كاسيانوف -وهو ليبرالي مؤيد للغرب- على ديمتري ميدفيديف الذي أيده بوتين لخلافته عندما يتنحى من السلطة.
 
وفي سياق متصل حثت هيئة مراقبة الديمقراطية الأوروبية روسيا على ضمان أن تكون انتخابات الرئاسة المقرر أن تجرى في الثاني من مارس/آذار نزيهة، بعد أن اتهم مراقبون غربيون الكرملين بالتدخل في الانتخابات البرلمانية التي جرت في العام الماضي.
المصدر : وكالات