الإيرانيون في عاشوراء: فلسطين كربلاء اليوم
آخر تحديث: 2008/1/20 الساعة 06:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/20 الساعة 06:39 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/13 هـ

الإيرانيون في عاشوراء: فلسطين كربلاء اليوم

"شبيه خواني" عروض تعيد تصوير واقعة كربلاء (الجزيرة نت)

فاطمة الصمادي-طهران
 
أحيا الإيرانيون ذكرى استشهاد الإمام الحسين بن علي رضي الله عنهما بإقامة مجالس العزاء وتسيير المواكب الحسينية في مختلف مدن إيران، ووصف خطباء ومتحدثون فلسطين بأنها كربلاء اليوم واستمرار لمسيرة الحسين في مواجهة الظلم وانتصار دم المظلومين على سيف الظالمين.

وشارك الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في مراسم عاشوراء بحضور صلاة الظهر جماعة، التي أقيمت في مرقد عبد العظيم الحسني في مدينه ري الواقعة جنوب العاصمة طهران.

ومنذ الصباح الباكر خرج ملايين الإيرانيين إلى الشوارع للمشاركة في المراسم التي تضمنت قراءة الخطباء مقتل الحسين وسرد ما جرى في كربلاء في العاشر من شهر محرم من العام ‪61‬ للهجرة. واستذكر الخطباء مواجهة الحسين وصحبه وأهل بيته لجيش بني أمية.
 
دم فلسطين
وأشار عدد من المتحدثين إلى فلسطين بوصفها كربلاء اليوم واستمرارا لمسيرة الحسين رضي الله عنه في مواجهة الظلم.

وقال السيد رضا موسوي في حديث للجزيرة نت إن "المقاومين في فلسطين المحتلة ولبنان مازالوا يواصلون السير على درب المبادئ التي استشهد الحسين دفاعا عنها".

وأضاف أن "شعب فلسطين اليوم هو الكف الذي يواجه المخرز"، وأن "دم أطفال فلسطين هو الدم الذي سينتصر على سيف الظلم الأميركي والإسرائيلي" مشيرا إلى أن ذلك مماثل لما حدث في عاشوراء حين انتصر الدم علي السيف وبقيت ذكرى كربلاء ماثله في ذاكرة ملايين المسلمين والأحرار.
 
مراسم العزاء
إلى ذلك أقيمت في مرقد الإمام الخميني جنوب طهران مراسم العزاء بمشاركة أعداد غفيرة من المواطنين. وخرجت مواكب العزاء في مختلف مناطق البلاد، ورفع المشاركون الرايات السوداء ورددوا أشعارا في مدح الحسين وأصحابه.

وقدمت فرق عدة عروض "شبيه خواني" التي تمثل مسرحيا مشاهد من وحي معركة كربلاء. وغابت الصور التي تمثل آل البيت جزئيا من مسيرات العزاء، بعد أن أصدرت الحكومة الإيرانية قرارا بمنعها لأسباب فقهية.

وأقيمت على جوانب الطرق عشرات الخيام التي وزعت الطعام والشراب على الناس مجانا. وأغلقت جميع المحلات التجارية فيما عطلت الدوائر الحكومية والبنوك والمدارس والجامعات بهذه المناسبة.
المصدر : الجزيرة