التاميل ينفون صلتهم بتفجير حافلة للجيش بسريلانكا
آخر تحديث: 2008/1/3 الساعة 00:19 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/3 الساعة 00:19 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/25 هـ

التاميل ينفون صلتهم بتفجير حافلة للجيش بسريلانكا

الانفجار يأتي بعد اغتيال نائب سريلانكي من المعارضة (رويترز)

نفى المتمردون التاميل مسؤوليتهم عن انفجار لغم قرب حافلة كانت تقل جنودا جرحى عبر منطقة تجارية مزدحمة في العاصمة السريلانكية كولومبو صباح اليوم، والذي خلف عددا من القتلى والجرحى.

وكان الناطق باسم الجيش السريلانكي العميد أودايا ناناياكارا حمل متمردي نمور التاميل المسؤولية عن الانفجار، مشيرا إلى أنهم زرعوا القنبلة في الطريق أمام فندق صغير في حين كانت حافلة تنقل جنودا جرحى إلى المستشفى.

وأضاف الناطق أن الانفجار أسفر عن مقتل جندي وثلاثة مدنيين، في وقت أشارت فيه مصادر في الشرطة إلى سقوط خمسة قتلى.

وقال طبيب في مستشفى إن 24 آخرين، بينهم 11 جنديا، جرحوا ونقلوا إلى المستشفى.

ووقع الانفجار في شارع رئيسي بقلب كولومبو بعد وقت قصير من زحمة السير في الصباح، ونثر الزجاج والركام المتطاير في أنحاء الشارع.

ودفع الانفجار بالحافلة لعدة أمتار في اتجاه كنيسة مما أدى إلى تحطم نوافذها وإصابة جدرانها بالشظايا، كما أصيب فندق قريب بأضرار. وقد طوقت قوات الشرطة والجيش موقع الانفجار ومنعت المارة من الاقتراب.

وتضم المنطقة التي وقع فيها التفجير وتدعى سليف آيلند، المقر العام لسلاح الجو ووحدات أمنية للشرطة.

ويأتي الانفجار بعد اغتيال نائب سريلانكي من المعارضة يمثل أقلية التاميل، وقد قتل بالرصاص وهو يحضر حفلا لمناسبة رأس السنة في معبد هندوسي في كولومبو.

وهو البرلماني الثالث من التاميل الذي يقتل في غضون سنتين في بلد يواجه فيه الجيش في شمال الجزيرة حركة المتمردين الانفصاليين التاميل.

ويقاتل نمور تحرير التاميل إيلام من أجل استقلال مناطق شمال وشمال شرق سريلانكا التي ينتمي 75% من سكانها إلى السنهاليين البوذيين.

ومنذ العام 1972 قتل ما بين 60 و70 ألف شخص في أعمال العنف، حوالي 6000 منهم منذ نهاية العام 2005.

المصدر : وكالات