نقطة تفتيش في شارع رئيسي في العاصمة السريلانكية (رويترز-أرشيف)
اغتال مسلح مجهول عضوا معارضا في البرلمان السريلانكي ينتمي إلى الأقلية التاميلية.
 
وقالت مصادر أمنية إن المسلح أطلق الرصاص على البرلماني تي ماهيساواران من حزب الاتحاد الوطني أثناء وجوده داخل معبد هندوسي في العاصمة كوالالمبو للاحتفال بالعام الجديد.
 
وأشارت المصادر إلى أن المسلح اندس بين الجموع واقترب من ماهيساواران وأطلق عليه الرصاص عن قرب فأصابه إصابات قاتلة في الرأس، كما تسبب بجرح عشرة أشخاص آخرين.
 
ويمثل ماهيساواران في البرلمان منطقة جافنا الشمالية التي يشن فيها الجيش السريلانكي عملية عسكرية ضد متمردي نمور التاميل.
 
وكان القتيل من أشد منتقدي الحملة العسكرية الحكومية على جافنا، كما أنه نجا قبل عامين من محاولة اغتيال مماثلة.

المصدر : وكالات