محاضر محمد (رويترز-أرشيف)
أعلنت عائلة رئيس الوزراء الماليزي السابق محاضر محمد، ومسؤولون في مستشفى في كوالالمبور أن محاضر خضع أمس الثلاثاء لعملية جراحية لتغيير شريان بالقلب وأنه يتعافى حاليا بوحدة للرعاية المركزة.

وقالت ابنته مارينا إنه في حالة مستقرة في وحدة الرعاية المركزة، بعد جراحة استمرت من أربع إلى خمس ساعات، لكنها قالت إنها لم تتمكن من التحدث معه لغاية اللحظة.

في حين أوضحت زوجة شقيقه أن فريقا من الجراحين بينهم متخصص أميركي أشرفوا على إجراء العملية، وقالت "نحن نشعر بارتياح حيال درجة تعافيه، وندعو له ونترك ذلك لله".

وهذه هي ثاني جراحة في القلب تجرى لمحاضر محمد (82 عاما) الذي تولى رئاسة الحكومة لأطول فترة في تاريخ البلاد. وجاءت هذه العلمية بعد أن تعرض لنوبتين في القلب خلال الأشهر العشرة الماضية، وكان قد خضع لعملية جراحية أخرى عام 1989 خلال توليه منصبه.

وتحظى حالة محاضر الصحية باهتمام ومتابعة لأنه لا يزال شخصية سياسية مؤثرة، رغم خلافه في الآونة الأخيرة مع خلفه الذي اختاره بنفسه عبد الله أحمد بدوي بشأن التغييرات السياسية التي قام بها منذ تقاعد محاضر.

المصدر : رويترز