اشتباكات بين جبهة مورو والجيش بجنوب الفلبين
آخر تحديث: 2007/9/3 الساعة 14:54 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/3 الساعة 14:54 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/21 هـ

اشتباكات بين جبهة مورو والجيش بجنوب الفلبين

عناصر الجيش الفلبيني أثناء مهمة لتعقب مقاتلي جبهة مورو (الفرنسية-أرشيف)

قتل اثنان من مقاتلي جبهة مورو الإسلامية وأصيب ثلاثة بجروح في مصادمات مع قوات جيش الاحتياط بجنوب الفلبين، وفق ما أعلنه مسؤول في الجيش الفلبيني.

وقال القائد العسكري دانيلو جارسيا إن الاشتباك اندلع بين الطرفين في قرية نائية بجزيرة ميندناو عصر أمس الأحد، متهما عناصر جبهة مورو بدخول القرية دون التنسيق مع الجيش. وأضاف "لقد انتهك عناصر مورو وقف إطلاق النار"، مشيرا إلى أن الجيش تقدم بشكوى بهذا الخصوص للجنة المعنية بمراقبة الهدنة ووقف إطلاق النار بين الطرفين.

في المقابل أكد المتحدث باسم جبهة مورو أن مقاتلي الجبهة تعرضوا لكمين لدى عودتهم لمنازلهم في الجزيرة، وقال "لقد انتهك جنود الاحتياط الهدنة، ونحن لسنا بحاجة للتنسيق معهم في تلك المنطقة، لأن مقاتلينا يسكنون هناك، ولم يكن هناك تحرك غير عادي لمقاتلينا".

ويأتي هذا الحادث بعد أسبوع من اتفاق طرفي الصراع على توسيع دور مراقبي السلام الذين تقودهم ماليزيا، مما يسمح لهم بمراقبة الهدنة في جزر باسيلان وجولو وتاوي تاوي وجنوب بالاوان بجنوب البلاد.

ومن المتوقع أن تستأنف قبل شهر رمضان المحادثات الرامية لإنهاء الصراع المستمر بين الجانبين منذ نحو 40 عاما، والذي أفضى لمقتل أكثر من 120 ألف شخص ونزوح أكثر من مليونين آخرين. ويطالب مقاتلو جبهة مورو بإقامة دولة مستقلة في جنوب البلاد.

المصدر : رويترز