قرار البرلمان لن يصبح نافذا إلا بعد مصادقة مجلس صيانة الدستور (الفرنسية-أرشيف)

تبنى البرلمان الايراني قرارا غير ملزم يعتبر الجيش الأميركي ووكالة الاستخبارات المركزية (CIA) مؤسستين "إرهابيتين"، ردا على اعتبار الكونغرس الأميركي الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية.

وصوت 215 نائبا لصالح هذا القرار في جلسة تصويت علنية من إجمالي عدد نواب البرلمان البالغ 290.

وقال النواب إن من بين أسباب اعتبار الجيش الأميركي والـ CIA إرهابيين تورطهما في إسقاط قنابل نووية على اليابان في الحرب العالمية الثانية واستخدامهما اليورانيوم المنضب في البلقان وأفغانستان والعراق ودعمهما غير المحدود للجرائم الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.

وذكر النواب أسبابا أخرى للقرار مثل التعذيب الذي مارسته المؤسستان الأميركيتان في أماكن مثل معتقل غوانتنامو وسجن أبو غريب والسجون الأميركية السرية في دول مختلفة، ودعوا الأمم المتحدة للتدخل لوقف هذه الممارسات.

وحث النواب حكومة الرئيس محمود أحمدي نجاد على التعامل مع المؤسستين الأميركيتين بوصفهما إرهابيتين. ولن يصبح قرار البرلمان الإيراني نافذا إلا بعد مصادقة مجلس صيانة الدستور.

ولم يصدر بعد أي تعليق من البيت الأبيض على هذه الخطوة الإيرانية التي تأتي ردا على تبني مجلس النواب الأميركي بغالبية كبيرة الثلاثاء مشروع قرار يلزم الإدارة الأميركية بإدراج الحرس الثوري الإيراني على لائحتها للمنظمات الإرهابية، فيما يستعد مجلس الشيوخ للتصويت على نص يقدم طلبا مماثلا إلى الإدارة الأميركية. ودانت إيران القرار واعتبرته غير قانوني.

المصدر : وكالات