مقتل جنديين إسبانيين وإطلاق آخرين إيطاليين في أفغانستان
آخر تحديث: 2007/9/24 الساعة 17:05 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/24 الساعة 17:05 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/13 هـ

مقتل جنديين إسبانيين وإطلاق آخرين إيطاليين في أفغانستان

قوات إيساف باتت تتعرض لهجمات متزايدة في أفغانستان (الفرنسية-أرشيف)

قالت وزارة الدفاع الإسبانية إن اثنين من جنودها قتلا وأصيب آخران بجروح بالغة في انفجار استهدف دوريتهم في ولاية فراه غرب أفغانستان.

وأوضح متحدث باسم الوزارة أن الانفجار وقع لدى مرور عربات مصفحة تابعة لقافلة عسكرية، دون أن يكون بإمكانه على الفور تحديد مصدر الانفجار.

وقال المتحدث إن وزير الدفاع الإسباني خوسي أنطونيو ألونسو سيعقد مؤتمرا صحفيا في وقت لاحق اليوم.

وتعمل القوات الإسبانية في أفغانستان -والتي يبغ قوامها 700 جندي- ضمن القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف).

تحرير إيطاليين
جاء هذا الهجوم بعد نجاح قوات إيساف في تحرير عسكريين إيطاليين اختطفا السبت.

وحسب بيان لوزارة الدفاع الإيطالية فإن العسكريين أصيبا بجروح -وإصابة أحدهما خطيرة- في عملية تحريرهما، ونقلا على إثرها إلى المستشفى.

وقال دبلوماسي في كابل إن بعض الخاطفين قتلوا في العملية، ولكن تقارير أولية أشارت إلى أن خمسة من الخاطفين -الذين لم تعرف هويتهم بعد- قتلوا.

وكان ناطق باسم طالبان وهو قاري يوسف أحمدي نفى في اتصال هاتفي مع وكالة أسوشيتد برس أن تكون الحركة مسؤولة عن خطف العسكريين مع سائقهم ومترجمهم الأفغانيين في ولاية هلمند غربي البلاد.

وتنشر إيطاليا نحو ألفي جندي في أفغانستان في إطار قوة إيساف التي يقودها حلف شمال الأطلسي (الناتو) منذ صيف العام 2003. كما قتل جندي من الناتو في تبادل لإطلاق النار مع مسلحين شرقي البلاد أمس الأحد.

26 قتبلا
وشهد أمس الأحد عدة هجمات أسفرت عن مقتل أكثر من 25 شخصا. وقالت الشرطة الأفغانية إن مسلحين مجهولين قتلوا سبعة من عناصر الشرطة وخمسة موظفين حكوميين كانوا على متن سيارة تقلهم إلى العاصمة كابل أثناء مرورها في ولاية بدخشان شمال أفغانستان.

وفي حادث آخر وقع في ولاية فراه قتل 12 مسلحا هاجموا قافلة إمدادات بحراسة شركة خاصة. وقال مسؤول حكومي إن حارسا واحدا قتل فيما فقد عدد آخر منهم في الهجوم الذي تفذه مسلحون يرتدون ملابس الشرطة.

من ناحية ثانية نقل مراسل الجزيرة في أفغانستان عن الناطق باسم القائد الأفغاني المعروف جلال الدين حقاني أن مقاتليه هاجموا قافلة مشتركة تابعة للقوات الدولية والأفغانية في منطقة دوامندي بولاية خوست شرقي أفغانستان.

وقد أسفر الهجوم عن إعطاب عدد من العربات العسكرية و"أوقع إصابات" في صفوف القوات الدولية والأفغانية.

المصدر : الجزيرة + وكالات