واشنطن تطالب بيونغ يانغ بالشفافية بشأن برنامجها النووي
آخر تحديث: 2007/9/24 الساعة 01:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/24 الساعة 01:18 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/13 هـ

واشنطن تطالب بيونغ يانغ بالشفافية بشأن برنامجها النووي

تصريحات رايس جاءت قبل أيام من بدء جولة جديدة من المفاوضات السداسية (الفرنسية-أرشيف)

حثت وزيرة الخارجية الأميركية كوندليزا رايس كوريا الشمالية على التعامل "بشفافية تامة" مع برنامجها النووي، وذلك قبل ثلاثة أيام من بدء جولة جديدة من المفاوضات السداسية، حول تفكيك البرنامج النووي الكوري الشمالي.

وقالت رايس في بداية لقائها بنيويورك مع نظيرها الصيني يانغ جيشي "الأمر بالغ الأهمية، هناك العديد من المسائل التي ينبغي الإجابة عنها، ونريد التمكن من إعطاء أجوبة عن كل أوجه البرنامج النووي الكوري الشمالي".

ولم تشر المسؤولة الأميركية إلى المعلومات التي تناقلتها وسائل إعلام غربية حول وجود تبادل تكنولوجي نووي بين كوريا الشمالية وسوريا، والتي يرى المراقبون أنها ستنعكس على الاتصالات الدبلوماسية بين واشنطن وبيونغ يانغ، إذا ثبت هذا التبادل.

وكانت صحيفة صنداي تايمز اللندنية قد أفادت أن القوات الإسرائيلية صادرت معدات نووية كورية شمالية خلال هجوم على قاعدة عسكرية سرية في شمال شرق سوريا، قبل الغارة الجوية الإسرائيلية التي جرت في السادس من شهر سبتمبر/أيلول الجاري.

كوندوليزا رايس (الفرنسية-أرشيف)
ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة أن هذه المعدات صودرت من مجمع قرب بلدة دير الزور بشمال شرق سوريا، وتمت معاينتها في إسرائيل، حيث تبين أن مصدرها كوريا الشمالية.

وقالت مصادر إسرائيلية للصحيفة إن إسرائيل كانت ترصد الموقع السوري منذ أشهر وإن وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك أشرف منذ توليه هذا المنصب على عملية الرصد هذه.

وأكد مسؤول أميركي أن الحكومة الأميركية بحثت عن أدلة تثبت وجود أنشطة نووية قبل السماح لإسرائيل بشن الغارة، وحسب بعض وسائل الإعلام فإن إسرائيل نبهت الرئيس الأميركي جورج بوش الصيف الماضي إلى أن السوريين يطورون موقعا نوويا بدعم من كوريا الشمالية.

وكانت صحيفتا نيويورك تايمز وواشنطن بوست قد نشرتا المعلومات الأولى عن تعاون بين دمشق وبيونغ يانغ، وذلك نقلا عن مصادر في الاستخبارات الأميركية والإسرائيلية.

من جانبها نفت كوريا الشمالية وجود أي تنسيق بينها وبين سوريا في المجال النووي.

المصدر : وكالات