كابل تجدد استعدادها للتفاوض مع طالبان وترفض الشروط
آخر تحديث: 2007/9/19 الساعة 00:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/19 الساعة 00:58 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/8 هـ

كابل تجدد استعدادها للتفاوض مع طالبان وترفض الشروط

طالبان تصر على انسحاب جميع القوات الأجنبية قبل الدخول في مفاوضات (رويترز-أرشيف)

قال متحدث باسم الرئاسة الأفغانية إن الحكومة مستعدة للدخول في محادثات سلام مع حركة طالبان، لكنها لن تقبل أية شروط مسبقة يطالب بها المسلحون الإسلاميون مثل انسحاب كل القوات الأجنبية من البلاد.

وقال همايون حامد زادة في مؤتمر صحفي إن الحكومة الأفغانية لا توافق على الدخول في أي مفاوضات تقترن بأية شروط مسبقة، والوعد الوحيد الذي ستقدمه الحكومة لطالبان قبل أي محادثات هو ضمان سلامة مفاوضيها.

وكان الرئيس الأفغاني حامد كرزاي كرر دعوته لمسلحي طالبان بالدخول في مفاوضات سلام في كلمة ألقاها بمناسبة الذكرى السنوية السادسة لهجمات 11 سبتمبر/أيلول على الولايات المتحدة.

لكن الحركة قالت إنها ستقبل الدخول في محادثات فقط بعد أن تغادر كل القوات الأجنبية البالغ عددها نحو خمسين ألف جندي، ووضع دستور جديد يضمن تطبيقا أكثر فاعلية لأحكام الشريعة الإسلامية.

مقتل جندي في إيساف 
وفي التطورات الميدانية قتل جندي من القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) التابعة للحلف الأطلسي في انفجار يوم الاثنين، فيما أصيب آخر بجروح.

القوات الدولية فقدت 164 من جنودها منذ بداية العام الحالي (رويترز-أرشيف)
وجاء في بيان لإيساف ان "الانفجار وقع في الجنوب" بدون إعطاء أية تفاصيل إضافية عن الهجوم وجنسية الجندي القتيل.

وبذلك يرتفع إلى 164 عدد الجنود الأجانب الذين قتلوا في أفغانستان منذ مطلع السنة بحسب حصيلة لوكالة الصحافة الفرنسية.

قتلى من طالبان
على صعيد آخر قالت وزارة الدفاع الثلاثاء إن القوات الأفغانية وقوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة قتلت 14 مسلحا من طالبان في اشتباكين منفصلين في ولاية هلمند الجنوبية.

وقال بيان الوزارة إن تسعة مسلحين من طالبان قتلوا في هجوم جوي في منطقة كاياكي بولاية هلمند يوم الاثنين عندما حاول مقاتلو طالبان نصب كمين لجنود أفغان.

وأضاف البيان أنه في حادث آخر قتل الجنود الأفغان وقوات التحالف خمسة مسلحين من طالبان في منطقة غرمسير بنفس الولاية يوم الاثنين، عندما هاجم مقاتلو طالبان القوات الأفغانية وقوات التحالف.

وفي السياق ذاته قال رئيس شرطة ولاية غزني إن القوات الدولية والأفغانية قتلت عشرة من عناصر طالبان الليلة الماضية من بينهم مسؤول يدعى عبد الله جان، شارك في خطف 23 كوريا جنوبيا في يوليو/تموز الماضي.

ولم تؤكد وزارة الداخلية في كابل خبر مقتل عبد الله جان الذي كان يتحدث إلى وسائل الإعلام أثناء أزمة خطف الكوريين الجنوبيين، الذين قتل اثنان منهم قبل أن يتم الإفراج عن الباقين الشهر الماضي.

المصدر : وكالات