الجنود قتلوا بمواجهات للجيش بمنطقة القبائل (رويترز-أرشيف)
استعادت السلطات الباكستانية اليوم الثلاثاء 15 جثة لجنود قتلوا في مواجهات مع مسلحين لطالبان في مناطق القبائل المحاذية لأفغانستان، حسب مسؤولين.
 
وقتل الجنود الاثنين في اشتباكات عنيفة مع مسلحين عند حاجز عسكري في منطقة شمال وزيرستان التي تقول الولايات المتحدة إن القاعدة وطالبان تعيدان تجميع صفوفهما فيها.
 
وصرح مسؤول أمني طلب عدم الكشف عن هويته "لقد تمت استعادة جثث 15 جنديا من منطقة شاوال في شمال وزيرستان فيما لا يزال جندي مفقودا". وقال المسؤول إنه تم إنقاذ جنديين جريحين.
 
وأفاد أحد وجهاء القبائل أن السلطات ساعدت في إعادة الجثث إلى ميرانشاه في شمال وزيرستان، وقال إن جثث الجنود تركت ملقاة في إحدى الغابات وكانت "في حالة سيئة".
 
وكان المسلحون رفضوا في السابق تسليم الجثث للجيش، إلا أنهم عادوا ووافقوا بعد تدخل مجلس وجهاء القبائل.
 
واندلعت الاشتباكات في المنطقة عندما هاجم مسلحون مواقع للجنود باستخدام  الصواريخ الأحد، مما أدى إلى مقتل جنديين وإصابة خمسة آخرين، ورد الجنود على النار وقتلوا نحو 16 مسلحا.
 
من ناحية أخرى، أصيب أربعة جنود باكستانيين الثلاثاء عندما أطلق مسلحون صواريخ على معسكرين في قرية داتا خيل شمال وزيرستان، حسب مسؤول أمني.

المصدر : وكالات