مولانا حسن جان قتل أثناء توجهه إلى المسجد (الفرنسية)
اغتال مسلحون مجهولون قياديا بارزا في جماعة علماء الإسلام الباكستانية في مدينة بيشارو الليلة الماضية أثناء توجهه إلى المسجد لأداء صلاة العشاء ولاذوا بالفرار وفق ما ذكرته مصادر الشرطة.
 
ويدعى القتيل مولانا حسن جان، وهو عضو برلمان سابق ومدير مدرسة دينية، ويوصف بأنه صديق مقرب من زعيم حركة طالبان الأفغانية الملا محمد عمر.
 
وكان القتيل –الذي يهيمن حزبه على حكومة إقليم سرحد وعاصمته بيشاور- قد حاول أواخر عام 2001 إقناع الملا عمر بطرد زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن من أفغانستان لتجنب الغزو الأميركي الذي أدى إلى الإطاحة بنظام طالبان، لكن الملا عمر رفض طلبه.

المصدر : الجزيرة + وكالات