محكمة فلبينية ترسل الرئيس السابق إسترادا للسجن مدى الحياة
آخر تحديث: 2007/9/13 الساعة 00:54 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/13 الساعة 00:54 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/2 هـ

محكمة فلبينية ترسل الرئيس السابق إسترادا للسجن مدى الحياة

جوزيف إسترادا اعتبر أن الحكم قرار سياسي بحقه (رويترز- أرشيف)

قضت محكمة فلبينية بسجن الرئيس السابق جوزيف إسترادا مدى الحياة بتهم تتعلق بالفساد.

وأمرت المحكمة التي تنظر في قضايا الفساد بالعاصمة بوضع إسترادا (70 عاما) في الإقامة الجبرية حتى إشعار آخر وبمصادرة حوالي 87 مليون دولار من ودائعه المجمدة في المصارف وذلك بعد إدانته بالنهب الاقتصادي.

وقال محامي إسترادا للصحفيين إن موكله سيستأنف الحكم، وسترفع القضية أيضا إلى المحكمة العليا لمراجعة تلقائية.

والعقوبة الأدنى لهذه التهمة هي السجن مدى الحياة كما يحظر على كل من يدان بها السعي إلى منصب عام.

وفي تعليقه على الحكم الذي جاء بعد ست سنوات من انعقاد  المحاكمة، قال إسترادا إنه "قرار سياسي"، في حين اعتبره المدعي العام الخاص دليلا على أن النظام القضائي يعمل حقا وقادر على محاسبة أي شخص بصرف النظر عن موقعه.

واتهم إسترادا بجمع أكثر من أربعة مليارات بيزوس (80 مليون دولار) خلال ولايته الرئاسية التي استمرت ثلاثين شهرا وانتهت عام 2001.

وأطاحت ثورة شعبية مدعومة من الجيش بالنجم السينمائي السابق عام 2001 بعد فشل إجراءات إقالته دستوريا بتهمة الفساد، وخلفته نائبته الرئيسة الحالية غلوريا أرويو.

المصدر : وكالات